أول موقع عربي مختص في اخبار البيتكوين وتكنولوجيا البلوكشين

محادثات بين مؤسسي الريبل Ripple و بنك الشعب الصيني لإستعمال تقنية الريبل

عرب بت زار بنك الشعب الصيني (PBoC) في الآونة الأخيرة كوين باس و الريبل في وفد بحثي في الولايات المتحدة بعد محادثات حول مسألة العملات الالكترونية “المهمة”. فكلما زاد اعتماد البيتكوين وتقنية البلوكشين في السوق أكثر فأكثر، فإن العديد من الشركات تظهر اهتمامها لاستكشاف وفهم العملات الإلكترونية ومنصات البلوكشين. كما يتطلع مستثمرو الريبل إلى التعاون بين الريبل والصين من أجل البدء بسوق البلوكشين في البلاد.

 

 بلوكتشين الريبل

تعد شركة الريبل المؤسس والمطور لعمليات الدفع بعملة الريبل، بالإضافة إلى شبكة المنصة الختصة بها. وتقع الشركة في سان فرانسيسكو، كاليفورنيا. كما إن “الريبل” هي مجرد إعادة تسمية ل Opencoin. حيث يركز بلوكشين الريبل على البنوك، والمدفوعات العالمية، والتبادل الرقمي.

 

إمكانية الدخول إلى السوق الصينية؟

تمتلك الصين شبكة ضخمة أو اتصالات ضخمة عندما يتعلق الأمر بالأعمال والمستهلكين. ومن المغري لشركة الريبل أن تنخرط مع السوق الصينية لأن هذا سيكون نجاحًا كبيرًا للشركة. كما تهدف الصين الى توسيع نطاق صلتها في سوق التجارة العالمية، حيث إن النمو الراسخ لوجود الصين عبر التجارة الإلكترونية سوف يتطلب بشكل كبير رسوم معاملات منخفضة وتدفق رخيص وسريع لنظام الدفع. ومن المعروف أيضًا أن الصين تتبع قوانين صارمة بخصوص الأمن عندما يتعلق الأمر بالمعاملات المصرفية والمالية. وفي الواقع فإن التحذيرات الأخيرة بشأن الدعم الأولي للعملات غير المنظم تسبب في قيام شركات معينة أساسًا بالطلب من المستثمرين الصينيين بوقف عملياتهم. ومن ناحية أخرى، تدور خدمات الأعمال الخاصة بالريبل حول التحويلات من بنك إلى آخر. فقد توقع الرئيس التنفيذي لشركة الريبل “براد غارلينجوس” أن الشركة ستدخل السوق الاستهلاكية خلال 5 سنوات.

 

كيف سيستفيد كل منهما؟

أكدت شركة الريبل بالفعل توسع أعمالها مع البنك المركزي الصيني. حيث إن الصين تبحث الآن عن العملة الرقمية مع إمكانية وجود عملة خاصة بها. بالإضافة إلى أن شركة fintech ومسؤولي البنك المركزي الصيني أجروا محادثات حول منصة البلوكشين العامة (RCL) أو ما يسمونه الاجماع على دفتر حسابات الريبل. ويهدف الوفد إلى تعزيز التكنولوجيا المالية بين الصين والولايات المتحدة. فقد قدمت الريبل عرضًا مع المسؤولين على وجه التحديد عن طبيعة البلوكشين العامة، والنظام البيئي للدفع العالمي، وكيف أنهم سوف يستفيدون من تطبيق مبدأ منصة البلوكشين – الذي يمتاز برسوم معاملات منخفضة، ووتيرة معاملات سريعة تحصل في اللحظة نفسها. وعلى الرغم من عدم وجود إعلان رسمي حتى الآن حول توسع أعمال البنك المركزي الصيني والريبل، إلا أن الناس يتطلعون بشوق إلى هذا الخبر الكبير والتعاون بينهما.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات في عالم البلوكشين
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت