البنك المركزي الروسي يرفض بشكل قاطع تنظيم العملات الرقمية لاعتبارها عملة معتمدة

عرب بت  قالت رئيسة البنك المركزي الروسي إلفيرا نابيولينا أنها ترفض بشكل قاطع تنظيم العملات الرقمية أو مساواتها بالعملة الأجنبية. وفي حديثها في منتدى نظمته مجموعة من البنوك الروسية، حذرت نابيولينا، التي قالت من قبل انها ضد العملات الرقمية التي تظهر في بورصة موسكو، من حدوث ما يسمى ب “cryptomania” وهو أمر “خطير”. وقالت عبر RIA Novosti: “نحن نعارض بشكل قاطع تنظيم العملات الرقمية، أو جعلها كوسيلة يمكن من خلالها الدفع مقابل السلع والخدمات، وضد مكافئتها بالعملة الأجنبية أيضًا”. وأضافت أيضًا:  “لأننا، كما قلت أكثر من مرة من قبل، نفهم أن هناك عملات أجنبية، ودول تقوم بإصدارها، واقتصادات ومصارف مركزية تدعمها. ومن هنا فإن ظاهرة (العملات الرقمية) يصعب فهمها بعض الشيء.”

التناقض في إضفاء الشرعية

كما تواصل روسيا تقديم منظور مختلط حول كيفية تنظيم الأصول الرقمية، مع مصادر حكومية بارزة مختلفة تعطي وجهات نظر متناقضة. ولم يكن الوضع مختلفًا في المنتدى. حيث علقت نابيولينا أن موقف البنك المركزي “أكثر صرامة” من موقف رئيس الجمعية المصرفية المنظمة اناتولي اكساكوف. فقد قال اكساكوف في حديثه في وقت سابق في هذا الحدث أنه يفضل “إضفاء الشرعية على تنظيم مساحة يسمح فيها بالتداول، وبتقديم سجل خاص بالمعدنين مثلًا، بالتوصل إلى تعريف ما هي العملات الرقمية.”

 

ومن ناحية أخرى، أشارت نابيولينا من جانبها في وقت سابق من هذا الشهر إلى “صخب الذهب” المشفر، حيث قالت إنه ينبغي تجنبه. كما تخطط روسيا حاليًا لتقديم خطط لتنظيم العملات الرقمية بحلول نهاية عام 2017. ويبقى أن نرى ما الشكل الذي ستتخذه هذه التنظيمات بالنسبة للمواطنين العاديين.

 

تابعنا على تويتر: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare