أول موقع عربي مختص في اخبار البيتكوين وتكنولوجيا البلوكشين

البيتكوين تحتل المرتبة 32 بين العملات العالمية من حيث عرض المال الحقيقي

61

عرب بت قام “جيمسون لوب” المطور الرئيسي في “BitGo”، شركة أمن البلوكشين، بإجراء حسابات أظهرت أن البيتكوين يحتل المرتبة 32 عالميًا لقيمته في التداول. حيث قام باستنساخ مؤشر تجميع M1 للعرض النقدي، والذي وضع البيتكوين قبل سنغافورة وجنوب أفريقيا، وبينما سيكون في مرتبة بعد فنلندا والإمارات العربية المتحدة. ومن خلال إنشاء هذه النسخة من مؤشر M1 العالمي، وهو مقياس يقوم بتقييم عرض النقود في بلد يتضمن المال الحقيقي – سواء الأموال الورقية أو المعدنية – وكذلك حسابات المراجعة، قام لوب بالحساب ليجد أن البيتكوين سينتهي بها الأمر بأسعار أعلى بكثير.

 

تقييم المال المحدود

يتم استخدام الأموال المحدودة في المؤشر كمقياس لتحديد قيمة العملة. حيث إن المال المحدود للبلد هو في الأساس كل قطعة موجودة من النقود، مع مراعاة جميع النقود الورقية وكذلك القطع النقدية، وحتى الأموال الرقمية المخزنة في الحسابات المصرفية. كما يتم النظر في الأصول الحاضرة التي يحتفظ بها البنك المركزي. وباستخدام هذا المقياس وقيمة البيتكوين في التداول، حصل لوب على القيمة السوقية للبيتكوين في لحظة قيامه بالحسابات وكانت 122،406،125،890 دولار. ومع ذلك، مع التقلب المستمر في الأسعار، فقد وصلت القيمة السوقية للبيتكوين إلى 125 مليار دولار في الأيام الثلاثة الأخيرة وحدها، والتي من شأنها أن تضع البيتكوين في المرتبة 31 – قبل فنلندا.

 

النمو بشكل سريع

استمر سعر البيتكوين في الارتفاع وتسجيل أرقام قياسية جديدة في الآونة الأخيرة، حيث وصل السعر إلى 7500 دولار. كما شهدت القيمة السوقية للبيتكوين بشكل عام ارتفاعًا أيضًا، بحيث تهيمن على سوق العملات الرقمية ب أكثر من 60 في المئة. في حين أن سعر البيتكوين وقيمتها السوقية هما عاملان أساسيان في قيمتها الإجمالية، ولكن المقاييس مثل مقياس لوب بدأت بالتركيز على مدى تأثير وقيمة العملة الرقمية.

 

الاعتماد المتزايد

ولأن عملة البيتكوين قامت بكسر الحاجز بين العملة والممتلكات، فإنه من الصعب تجاهل هذا. ومع ذلك، فإن هناك عاملين يقومان بالمساعدة بطرق مختلفة. حيث إنه في الآونة الأخيرة، أدى قرار مجموعة “CME”، أكبر مالك لمنصات التداول في العالم، بإدخال عقود البيتكوين الآجلة بحلول نهاية العام، إلى المساعدة في ارتفاع قيمة البيتكوين. وذلك بعد قيام المزيد من المستثمرين التقليديين باغتنام الفرصة. بالإضافة إلى ذلك، فإن سيولتها تسمح لها أيضًا أن تُعتبر عملة وبالتالي فهي قابلة للمقارنة مع البلدان الأخرى وأموالهم.

 

الوصول إلى قيمة 1 تريليون دولار

تقول بعض التنبؤات الحالية بأن قيمة سوق العملات الرقمية يمكن أن تتجاوز 1 تريليون دولار في عام 2018. وبسبب هيمنة البيتكوين، فإن الكثير من هذه القيمة قد تشكلت من قبل هذه العملة الرقمية الأساسية. بالإضافة إلى ذلك، يعتقد الكثيرون أن النمو السريع للقيمة السوقية للبيتكوين، هو أمر مثير للإعجاب. فقد ارتفعت من أقل من 20 مليار دولار في 1 يناير إلى 201 مليار دولار في 5 نوفمبر، وما إن يتم الوصول إلى قيمة 1 تريليون دولار، حتى تكون هذه العملة هي اللاعب الرئيسي في السوق. حيث إن قيمة سوقية بمقدار 1 تريليون دولار للبيتكوين، قد تجعلها بكل سهولة تحتل المركز الثامن قبل إسبانيا، وبعد إيطاليا مباشرة، التي سجلت أدنى مركز في العالم لـ 1 تريليون دولار من المال المحدود.

_______

المصدر : Cointelegraph.com