مدير التكنولوجيا في شركة “Ripple” يتوقع أربعة أمور بشأن سوق العملات الرقمية لعام 2018

عرب بت – جميعنا نحب التنبؤات، وسواء كنا نتخذ منها ملاحظة أم لا فهو أمر يعتمد على التوقعات نفسها وما تعنيه بالنسبة لنا في حياتنا الشخصية أو التجارية. وعندما يتعلق الأمر بالعملات الرقمية، تصبح التوقعات ذات أهمية خاصة للكثيرين. لذا خرج ستيفان ثوماس من شركة الريبل ببعض التوقعات الاستثنائية حول سوق العملة الرقمية خلال عام 2018.

1- فقاعة عمليات دعم العملات الرقمية الأولية “ICOs” على وشك الانفجار

لم تكن العملات الرقمية أبداً أكثر سخونة مما هي عليه في الوقت الراهن. حيث تتجاوز القيمة الإجمالية للعملات الرقمية عبر الكوكب صافي قيمة بنك “JP morgan” حتى! وقد أقلعت عمليات دعم العملة الأولية “ICOs” بدورها بشكل عظيم. ولكن فقاعة الـ “ICO” على وشك الانفجار بحسب السيد ثوماس. ويتعلق الثقب الذي يتوقعه ثوماس في جزء بمشاكل التنظيمات المالية المتوقعة، وفي جزء آخر بكيفية استخدام العملات الرقمية الأولية.

2- التبني العالمي للأصول الرقمية

يعترف سيتفان ثوماس بأن العملات الرقمية قد نضجت من حيث دخول المضاربين لسوقها. لكنه يؤمن أننا سنشاهد المزيد من المؤسسات الرئيسية في عام 2018، مثل صناديق المعاشات التقاعدية ومدراء الأصول وغيرها من الكيانات المالية الأخرى، تقفز إلى العربة التي تضم الركب.

ولكن، قبل أن تصبح الأصول الرقمية عالميةً فعلاً، سوف تحتاج البنوك إلى مبادئ توجيهية محددة تتعلق بالمعاملات المصرفية والأعمال التجارية من أجل التعامل مع العملات الرقمية، وذلك ليتم إيضاح آلية الأمر بأكملها.

3- البلوكشين ستبدأ مشاركة المعرفة عبر الحدود

حدث ذات مرة أن كل شيء كان يتعلق بالبيتكوين، ولكن حصة البيتكوين من السوق انخفضت من 87% إلى ما دون الـ50% بما يتعلق بسوق العملات الرقمية. وهذه إشارة إلى أن شبكات البلوكشين تتضاعف. ومع ذلك، فإذا ما كانت العملات الرقمية تريد أن تصبح عالميةً حقاً، سيتطلب الأمر أعداداً متزايدة النمو من شبكات البلوكشين للبدء بالتعاون وإدخال التداول المشترك مع بعضها البعض.

4- شبكات البلوكشين الهجينة ستبدأ بالظهور

هناك ببساطة نوعين رئيسيين من شبكات البلوكشين وهي؛ العامة (مثل البيتكوين)، والخاصة (التي تشبه “Hyperledger Fabric“). ويتوقع مدير تكنولوجيا الريبل أن عام 2018 سوف يشهد ولادة شبكات البلوكشين الهجينة –وهي مزيج من البلوكشين العامة والخاصة.

ويعتقد السيد ثوماس أن العملات الرقمية–ذات الأغراض الخاصة- ستحل محل العملات الرقمية–ذات الأغراض العامة، في حين ستهيمن شبكات البلوكشين الهجينة أو المميزة على شبكات البلوكشين ذات الأغراض العامة. وقد يبدو هذا في البداية على أنه متناقض، لكنه سيكون نتيجة لعمل شبكات البلوكشين مع بعضها البعض في حين تصبح هذه الشبكات والعملات الرقمية أقل ارتباطاً على وجه التحديد.

وبطبيعة الحال، لا يستطيع أي شخص التنبؤ بالمستقبل بدقة متناهية، ولكنه سيكون من المثير أن نشاهد مدى صحة العديد من توقعات ستيفان ثوماس.

ـــــــــــ
المصدر: Cryptodaily.co.uk

البلوكشينالعملات الرقميةريبل