أكثر من 3500 جهاز صراف آلي يدعم البتكوين منتشرة في جميع أنحاء العالم

عرب بت – على الرغم من أنها لا تستخدم على نطاق واسع مثل تلك المصنوعة للعملات الورقية، إلا أن أجهزة الصراف الآلي الخاصة بالعملات الرقمية تبقى وسيلة شائعة لبيع وشراء تلك العملات مثل البتكوين.

واليوم يمثل علامة فارقة، حيث يوجد الآن أكثر من 3500 جهاز صراف آلي للبتكوين تم تركيبها وتشغيلها في جميع أنحاء العالم.

عدد أجهزة الصراف الآلي الخاصة بالبتكوين يتجاوز 3500

تشير أحدث البيانات من Coinatmradar – وهي إحدى المؤسسات الرائدة التي تتعقب مواقع الصرافات الآلية ​​للبتكوين – إلى أن التراجع في أسعار البتكوين لم يكن له تأثير كبير في معدل تركيب أجهزة الصراف الآلية (ATM) واستخدامها في جميع أنحاء العالم. وتشير البيانات إلى وجود 3,503 جهاز صراف آلي للبتكوين في جميع أنحاء العالم، حتى وقت النشر. ومن بين أجهزة الصراف الآلي التي تم تركيبها، يدعم 1,846 منها (حوالي 52.7%) العملات الرقمية البديلة، مع كون ما نسبته 49% و32.1% من أجهزة الصراف الآلي تدعم اللايت كوين والإيثر على التوالي. ويأتي هذا الإنجاز الجديد بعد 17 شهراً من تجاوز العدد الإجمالي لأجهزة الصراف الآلي للبتكوين الـ 1000 في أوائل عام 2017.

أمريكا تحتفظ بمكانها في المقدمة

تشير البيانات الواردة من Coinatmradar إلى أن أمريكا الشمالية لديها أكبر عدد من أجهزة الصراف الآلي على مستوى العالم. حيث تم تركيب 2594 من أجهزة الصراف الآلي التي تدعم البتكوين، حيث يشكل هذا العدد ما نسبته 74.05٪ من إجمالي انتشار أجهزة الصراف الآلي المثبتة في جميع أنحاء العالم. وتأتي بعد أمريكا الشمالية، إن كانت لا تزال بعيدة، من أوروبا – المملكة المتحدة والنمسا، تليها روسيا وجمهورية التشيك.

تأثير تراجع أسعار البتكوين

تأثير تراجع أسعار البتكوين

لقد بلغ انخفاض سعر البتكوين أعلى مستوياته هذا العام، خاصةً في الربع الأول من العام. حيث انخفض فيه السعر بنسبة 50٪ تقريباً في شباط/فبراير إلى ما دون مستوى 7000 دولار. وعلى الرغم من انخفاض الأسعار، واصلت الشركات المصنعة تثبيت أجهزة الصراف الآلي الجديدة التي تدعم العملات الرقمية. يوضح التقرير السرعة التي يقوم بها مشغلو أجهزة الصراف الآلي بتثبيت الأجهزة في جميع أنحاء العالم.

السرعة التي يقوم بها مشغلو أجهزة الصراف الآلي بتثبيت الأجهزة في جميع أنحاء العالم.

ففي وقت سابق من شهر أيار/مايو، عندما كان هناك حوالي 3,052 صراف آلي يدعم العملات الرقمية مثبت ومشغل على مستوى العالم، كان معدل التثبيت أكثر بقليل من 5.88 في اليوم الواحد. ولكن، ازدادت هذه القيمة بنسبة 66٪ لتبلغ في الوقت الحالي 8.91 جهاز في اليوم. أما بالنسبة للشركات المصنعة، فهناك شركتان تهيمنان على هذا القطاع وهما: الشركة الأمريكية Genesis Coin بنسبة 33.69 %، والشركة الأوروبية General Bytes بنسبة 26.89%.

ومن خلال التقرير الجديد، يمكننا أن نرى بعض الأشياء مثل زيادة الطلب على شراء وبيع العملات الرقمية  من خلال أجهزة الصراف الآلي، وأن نموذج الأعمال يبدو أيضا مربحا بالنسبة للشركات المصنعة على الرغم من تراجع الأسعار.

ومن ناحية أخرى، يقدم المصنعون خيارات متزايدة للمستهلكين من خلال الأجهزة ثنائية الاتجاه. حيث تسمح أجهزة الصراف الآلي ثنائية الاتجاه للمستهلكين شراء وبيع العملات الرقمية. في حين أن الأجهزة ذات الاتجاه الواحد هي لشراء العملات ​​فقط. كما قفزت الحصة السوقية للآلات ذات الاتجاهين من 35.32٪ إلى 37.03٪، وتستثمر الشركات المصنعة في الأجهزة المحسنة بكسب الرسوم من جانبي الصفقة.

البتكوين تبقى على عرش العملات الرقمية

تشير البيانات إلى أن البتكوين لا تزال العملة الرقمية السائدة في العالم. وحوالي 99.9% من جميع أجهزة الصراف الآلي المثبتة في جميع أنحاء العالم تدعم البيتكوين، في حين يدعم 52.7% منها العملات الرقمية البديلة، مع كون عملة اللايت كوين الأكثر شعبية بينها.

ومع الزيادة الشهرية في عدد أجهزة الصراف الآلي التي تم تثبيتها في جميع أنحاء العالم، وبالرغم من حالة التشاؤم تجاه العملات الرقمية، فإن المستقبل يبدو جيداً لهذا القطاع. والسؤال الحقيقي هو كيف سيتطور الأمر، حيث توفر أجهزة الصراف الآلي وسيطاً ممتازاً يمكن أن يزيد من اعتماد المعاملات الرقمية، على الرغم من رسومها المرتفعة. وفي الوقت الحالي، يبدو أن المستهلكين قد قرروا شراء راحة بالهم وسهولة الاستخدام رغم ارتفاع الرسوم.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر CCN

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare