ازدياد الوعي بشأن العملات الرقمية بشكل ملحوظ في ألمانيا خلال 2017

عرب بت – أصبح سكان ألمانيا أكثر إلماماً بوجود العملات الرقمية وفقاً لدراسة استقصائية نشرتها الرابطة الألمانية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإعلام الجديد “Bitkom” مؤخراً.  حيث كشفت الدراسة أن أكثر من ثلثي سكان الدولة على دراية بالبيتكوين منذ عام 2017، مقارنةً مع 36% فقط من المواطنين الذي أدركو وجودها في عام 2016.

ووفقاً للدراسة الاستقصائية لهذا العام، فقد كان 4% فقط من الـ 1.009 شخص الذين أجريت عليهم الدراسة، يملكون البيتكوين في الحقيقية، بينما هناك ما نسبته 19% يملكون فكرة عن كيفية شراء البيتكوين. في حين وجد أن ما نسبته 72% من المستطلَعين غير مهتمين بالعملات الرقمية. وكما أظهرت دراسة “Bitkom”، فإن السببان اللذان يقفان خلف عدم اهتمام ما نسبته 72% المذكورة آنفاً بالبيتكوين؛ هما مخاطر التقلبات السعرية والافتقار للمعرفة بشأن الاستخدام العملي للبيتكوين. ومع ذلك، فقد أشار رئيس “Bitkom” التنفيذي برنارد روليدر، إلى التأثير الإيجابي للعملات الرقمية على اقتصاد الدولة. وأوضح أن:

“البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى مثال جيد على الكيفية التي يستطيع بها العصر الرقمي أن يغير العالم المالي. ولا يتعلق هذا كثيراً بالعملة نفسها بقدر ما يتعلق بتكنولوجيا البلوكشين التي تعتمد عليها بواقع الحال. والتي سيكون لها تأثيرها على الاقتصاد بأكمله”

وقد حذّر المنظمون الأوروبيون، يوم الاثنين 12 شباط / فبراير، المستهلكين بأن العملات الرقمية أصول “عالية المخاطر” تحوي “دلائل واضحة على فقاعة سعرية“. ويعتبر الوعي بالعملات الرقمية مرتفعاً في ألمانيا مقارنةً بالدول الأخرى. فوفقاً لدراسة استطلاعية أجريت في الـ 13 من كانون الثاني / يناير، فقد سمع ما نسبته 56% من الروس بالبيتكوين. وفي آب / أغسطس 2017، قال تشارلز شيويه، مستثمر صيني أميركي بثروة تقدّر بمليار دولار، أن الغالبية العظمى من الشعب الصيني – ما نسبته 70% إلى 80%- لم يسمعوا مطلقاً بالبيتكوين. من جهة أخرى، فإن ألمانيا هي أول دولة تقبل البيتكوين رسمياً، وقد وضعت قوانين استخدامها كعملة رقمية لأول مرة في البلاد خلال عام 2013.

____
المصدر: Bitzamp.com

تابعنا على تويتر: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

كن أوّل من يعلّق

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare