90% من موظفي منصة Binance الرائدة يتقاضون رواتبهم بعملة المنصة “BNB”

عرب بت – صرح تشانجبينج تشاو، الرئيس التنفيذي لمنصة Binance، بأن 90% من موظفي المنصة يتلقون رواتبهم بعملة المنصة “BNB”.

بينانس تضرب مثلاً يحتذى به

تعرف عملة BNB باسم عملة بينانس، وهي العملة الأصلية لمنصة التداول Binance، أكبر منصة لتداول العملات الرقمية في العالم. حيث أصدرت المنصة عملة BNB في عام 2017 لجمع الأموال الكافية لتمويل العمليات وتطوير المنصة وفي المقابل، قامت بشراء BNB بالأرباح الناتجة عن الأعمال.

وفي مناقشة مع Arrington، تم الكشف أن 90% من الموظفين في Binance يختارون تلقي رواتبهم بعملة BNB لمساهماتهم في الشركة، مما يجعل المنصة واحدة من الشركات التجارية القليلة في هذا المجال التي تدفع لغالبية موظفيها بالعملات الرقمية. وخلال الأشهر القليلة الماضية، حاولت العديد من الشركات والمشروعات أن تكون قدوة لغيرها من المنصات من خلال قيادة تبني المعاملات الرقمية والتطبيقات اللامركزية.

على سبيل المثال، قامت ETHBerlin، وهي الشركة المنظمة لأكبر ملتقى ومؤتمر في ألمانيا، باستبدال جميع الخدمات المركزية التي كان الحدث يعتمد عليها سابقاً ببدائل لامركزية. ومنذ أوائل شهر آب/أغسطس، بدأت ETHBerlin في استخدام التطبيقات اللامركزية “dApps” لبث أحداثها، وحجز الفنادق للمتحدثين، وإجراء السحوبات من بين عمليات أخرى.
وقال فريق ETHBerlin:

“كمجتمع عالمي مسؤول عن إحداث تطور مستمر لنظامنا الإيكولوجي، علينا أن نفهم أنه لا يكفي استيعاب نماذج الأعمال والمؤسسات وتكرارها. كما أن التبني الشامل للعملات الرقمية والبلوكشين لن ينطلق إلا إذا بدأت المشاريع والشركات والمبادرات في قطاع العملات الرقمية عملية التبني”

وخارج نطاق الدفع بعملة المنصة للموظفين، قام فريق Binance بقيادة العديد من المبادرات بما في ذلك تطوير منصة تداول لامركزي ومسرع مشاريع البلوكشين لتحسين استدامة النظام العالمي للعملات الرقمية.

السعي نحو الاعتماد الرئيسي

إن المجموعة الرئيسية الوحيدة التي تبلغ قيمتها عدة مليارات من الدولارات، والتي يقال إنها تقدم للموظفين خياراً لتلقي أجورهم بالعملات الرقمية هي مجموعة GMO اليابانية، وهي واحدة من أكبر شركات التكنولوجيا في البلاد.

فمنذ تأسيس شركة تعدين العملات الرقمية الخاصة بها ومشروع تصنيع معدات تعدين البتكوين، تقدم GMO خيار دفع الأجور بالعملات الرقمية. حيث قالت الشركة في ديسمبر من العام الماضي:

“ستساهم مجموعة GMO Internet في تطوير العملات الرقمية في العالم من خلال تعزيز الجهود المتعلقة بها في جميع أنحاء المجموعة”

ومن ناحية أخرى، فإن العملات الرقمية هي عملات متفق عليها بالإجماع تديرها مجموعة لا مركزية من المستخدمين، ومشغلي العُقَد والمعدنين والمطورين. ولا توجد سلطة مركزية لمتابعة القيمة أو الاستخدام واعتماد هذه العملات الرقمية. ومن أجل أن يتم تبني العملات الرقمية مثل البتكوين والاثيريوم على نطاق واسع من قبل التيار العالمي الرئيسي، يجب على الشركات في قطاع العملات الرقمية أن تبدأ في إظهار إمكانات هذه الأنظمة اللامركزية.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر CCN

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare