منصة ICOBox أحد رواد تسويق عمليات الـ ICO

عرب بت – لقد تم تصنيف كل من شركات التالية : ICOBox وArgonGroup وOfficialStartups وAmaZix وPalmBeachMarketing وFoxTail وMarketing Panony وElement Group كأفضل شركات تسويق لعمليات الـ ICO وفقاً لتصنيف الموقعين Hackernoon وFree Software Advice.

وقد لاحظ خبراء سوق العملات الرقمية أن المزيد من الشركات الناشئة اليوم يفضلون إشراك الوكالات الرئيسية والمنصات للمساعدة في تنظيم عمليات الـ ICO الخاصة بهم، من أجل تنظيم العمل المطلوب في أقصر إطار زمني ممكن، وإشراك المستشارين المشهورين لتحقيق ذلك. وبالتالي فقد حسَّن هذا الأمر فرص نجاحهم في قطاع العملات الرقمية. وقد حاولنا معرفة سبب كون تسويق عمليات الـ ICO يلعب دوراً مهماً جداً في السوق وما إذا كان من الممكن اليوم إنشاء مشروع ناجح دون طلب مساعدة خارجية.

ووفقاً لمعلومات صادرة عن مركز أبحاث البلوكشين “IBRC”، فحتى لو لم يتم جمع 5 مليارات دولار التي جمعتها فنزويلا لمشروع عملتها Petro، فقد جمعت شركات العملات الرقمية الناشئة حوالي 11 مليار دولار خلال النصف الأول من عام 2018. إلا أن هذا لم يكن الحال في العام 2017، حيث بلغت عوائد شركات العملات الرقمية من عمليات الدعم الأولية نحو 6.9 مليار دولار.

كما وقد نما عدد الشركات الناشئة نفسها، فقام خبراء IBRC بإحصاء عدد عمليات الـ ICO المنتهية والتي أقيمت هذا العام، فوجدوا أنها تبلغ 564، ووقاموا بجمع معلومات حول الأموال التي جمعوها خلال النصف الأول من عام 2018. وتمت مقارنة النتائج مع عدد العمليات التي أقيمت في عام 2017، والتي تبلغ 517 فقط. ومن الواضح أنه على الرغم من وجود انخفاض في المبالغ التي تم جمعها من خلال تلك العمليات في النصف الثاني من هذا العام، فإن عام 2018 سيظل عاماً قياسياً من حيث الأموال التي يتم جمعها من خلال عمليات الـ ICO.

ومع ذلك، تبين التجارب أنه لا يكفي الآن جمع الأموال من خلال عملية الـ ICO فقط؛ فمن المهم أيضاً متابعة وتطوير المشروع بعد عملية الـ ICO. وهنا غالباً تبدأ المشاكل بالنسبة للقائمين على تلك العمليات، على سبيل المثال، وفقاً للبحث الذي أجرته GreySpark Partners، لم تتمكن ما يقرب من نصف جميع عمليات الـ ICO في عام 2018 من جمع الحد الأدنى المعلن عنه. كما كانت الأرقام التي نشرتها بلومبرغ أكثر سوءاً، حيث نشرت أنه ما يقرب من 60٪ من مشاريع الـ ICO تتوقف فعلياً وتعجر عن تكملة المسير خلال الربع الأول بعد الانتهاء من عملية بيع العملة الأولية. ومن جانبها، قامت TechCrunch بتحليل البيانات من مواقع Coinopsy وDeadCoins، والتي تحتفظ بإحصائيات حول مشاريع العملات الرقمية الفاشلة، والتي توصلت إلى أنه خلال العام الحالي وحده فقد السوق أكثر من 1000 شركة ناشئة.

وفي هذا السياق، يصبح اتخاذ النهج الصحيح لإعداد وتنفيذ مشاريع الـ ICO مهماً جداً. ففي هذه الأيام، لم يعد الأمر ببساطة كتابة ورقة بيضاء، وانتظار أن تأتي عملات البتكوين من السماء، كما يعتقد ديما زايتسيف، مدير قسم تحليلات السوق في IBRC. بل يجب أن يكون للمشروع استراتيجية تطوير واضحة قبل وبعد عملية الـ ICO ومتابعتها. فأفاد زايتسيف:

“هناك العديد من الأخطاء التي تكررها العديد من المشاريع، والتي تؤدي إلى فشل عملية دعم العملة الأولية. ومن أكثر الأخطاء شيوعاً هو التوقف عن نشر معلومات حول المشروع بعد انتهاء عملية الـ ICO. وبالتأكيد لن يقدر مجتمع العملات الرقمية هذا النهج، فسوف ينسون ما يتعلق بالمشروع بمجرد انتهائه. أما الخطأ الثاني يكمن في المبالغة في تقدير قدراتك، خاصة بعد نجاح عملية الـ ICO. وتغير نموذج المشروع بعد اكتماله. ففي حين أن إدارة عملية الـ ICO تعتمد على   التسويق وإقامة العلاقات العامة، إلا أنه بعد الانتهاء من المشروع، يصبح مشروعاً جديداً لتكنولوجيا المعلومات، وهذا يتطلب وجود أشخاص جدد. ومن الأفكار الخاطئة أيضاً أن يتم اهمال أمن المشاريع وإغفال تعيين المحامين الجيدين للمشروع، فكلاهما يمكن أن ينقذك من مشكلات غير متوقعة مع المنظمين. وأخيراً، يجب أن تقرر مسبقاً كيف ستعمل العملة الرقمية الخاصة بالمشروع، حيث أن مسألة ما يجب فعله بتلك العملات يجب أن تحدد قبل عملية الـ ICO لا بعد انتهائها. كما لا ينبغي الاكتفاء والتوقف عند انتهاء عملية الـ ICO، فإن هذا قد يدمر الشركة الناشئة”

وتعتبر البرمجيات كخدمة حلول (SaaS)، وتقديم الدعم التكنولوجي والقانوني وخدمات التسويق والاستشارات والعلاقات العامة جزءاً من مجموعة الخدمات الأساسية التي تسمح للشركات الناشئة بالبقاء ضمن دائرة الاهتمام خلال إطلاق وأداء عمليات الـ ICO خاصتها. وهذه هي بالضبط الخدمات التي تقدمها عادة شركات التسويق الرائدة في عالم الـ ICO. وإحدى هذه الشركات هي ICOBox، وهي منصة تمكنت من تحقيق قفزة نوعية خلال ما يزيد عن العام بقليل، لتصبح أكبر مقدم لخدمات إعداد وإجراء عمليات الـ ICOs وخدمات ما بعد هذه العمليات في العالم. وهي أيضاً واحدة من أكبر الشركات من حيث عدد الموظفين، فتمتلك أكثر من 150 موظف من جميع أنحاء العالم. وليس من قبيل المصادفة أن المواقع الإلكترونية Hackernoon وFree Software Advice تضعها في أوائل ترتيبها. كما أُدرجت ICOBox ضمن أفضل 20 تصنيف مختلف من أفضل منصات العالم المتخصصة في إعداد واجراء عمليات الـ ICO التي نشرها موقع Colabug.
كما قال المدير التنفيذي لـ ICOBox اندريه زينتشوك:

“إن سوق البلوكشين تشهد نمواً هائلاً. وهذه التكنولوجيا ستغير حياتنا وحياة أطفالنا إلى الأبد، لذلك وضعنا لأنفسنا هدفاً طموحاً وهو أن نصبح المسرع الأول في العالم لهذا القطاع من خلال الاستفادة من جميع خبراتنا والتطورات المبتكرة. كما أننا نتحرك بشكل منهجي نحو هدفنا، وسنقوم قريباً بإطلاق جامعة البلوكشين خاصتنا لمساعدة عملائنا والآخرين للتعرف على قطاع العملات الرقمية بشكل أفضل”

وقد افتتحت الشركة بالفعل مركز أبحاث البلوكشين الخاص بها، وهو مركز أبحاث (IBRC). وينشر خبراؤها تحليلاً أساسياً أسبوعياً لسوق عمليات الـ ICO، ويقومون بانتظام بإعداد تقارير الخبراء حول أهم المواضيع في قطاع البلوكشين العالمي والعملات الرقمية. فقال دميتري شيشوف، الرئيس والمشارك في تأسيس منصة SocialMedia.Market، وهي سوق لامركزي للمدونين والمعلنين:

“نحن سعداء للغاية بنتائج تعاوننا مع ICOBox. وقد زودونا بالدعم الشامل خلال عملية الـ ICO بأكملها، كما أن منصة ICOBox والتوصيات الفنية والقانونية واستراتيجية التسويق المتميزة سمحت لنا بالوصول إلى أهداف جمع الأموال المقررة لدينا”

وفي ضوء سوق العملات الرقمية المتعثرة في عام 2018، تحولت الشركات الناشئة الجديدة الآن بشكل حصري تقريباً إلى وكالات ومنصات كبيرة مجربة ومختبرة للمساعدة في إطلاق عمليات الـ ICO الخاصة بها. فعادةً ما تجري الشركات الخمس الكبرى من التصنيفات التسويقية العالمية لعمليات الـ ICO ما يقرب من 40 مشروع أو أكثر سنوياً، مما يساعد عملائها على جني ما لا يقل عن 300 – 400 مليون دولار من خلال هذه العمليات.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare