منصة تداول العملات الرقمية “BitGrail” تخسر 17 مليون من عملة نانو (XRB)

عرب بت– لقد كانت منصة “BitGrail” خامس أشهر منصة لتداول عملة نانو “XRB“، وفقاً لـ “Coinmarketcap“. ومع ذلك، فقد إنهار حجم التداول فيها الآن إلى الصفر. وبحسب تقييم السوق اليوم للعملة بـ 10 دولارات لكل “XRB“، فقد تم تقدير الخسائر بمبلغ 170 مليون دولار.

وقد أبلغ مالك منصة “BitGrail“، فرانشيسكو فيرانو، فريق المطورين الأساسيين لعملة نانو  بهذه الخسارة يوم الخميس. وفي آخر تحديث لمنشورهم، أفاد الفريق بأن الخطأ يبدو أنه يتعلق ببرمجية منصة “BitGrail“. وفي مراسلات خاصة، يُزعم بأن فيرانو استفسر عن إمكانية تعديل دفتر الحسابات من أجل تغطية الخسائر، لكن فريق التطوير رد بأن هذا الأمر “غير ممكن، وليس بالاتجاه الذي سنتبعه على الإطلاق“.

وتتطرقت مشاركات الفريق على المدونة إثر ذلك إلى اتهامات خفية بشأن شرعية الاختراق، موضحين:

“لدينا الآن السبب الكافِ للاعتقاد بأن فيرانو كان يضلل فريق التطوير الأساسي للعملة والمجتمع، فيما يتعلق بالقدرة المالية لمنصة التداول BitGrial لفترة طويلة من الزمن”

وأضاف الفريق أن التحقيقات الجنائية جارية الآن، قائلين:

“لقد اتصل فريقنا على وجه السرعة بأجهزة القانون المعنية، ونحن نتعاون بالكامل مع هذه الجهات فيما يخص هذه المسألة… كما نستعد لمشاركة جميع المعلومات التي لدينا حول هذه المسألة مثل مداخل البلوكشين والصور وسجلات الدردشة”

وعقب الخسارة بعملة “XRB“، زعمت منصة “BitGrail” بأنها قد أفلست ولم تعد تعمل حديثاً، في حين ادعت مصادر غير رسمية أن المنصة كانت تعاني الإفلاس قبل أشهر من الحدث الأخير. ويزعم المصدر المشار إليه هنا بأنه اكتشف أن الحساب الذي كان من المفترض أن تكون أموال المستخدمين قد سرقت منه (BitGrail Representative 1)، يملك معاملات متعددة بكميات ضخمة جداً من العملة، (على سبيل المثال 3000 و5000 و8000 من عملة XRB)، إلى منصة “Mercatox“. ويصف هذا السلوك بالمريب.

وذهب مستخدم آخر على موقع “Reddit“، ناشراً مشاركة من نوع “اسألني أي شيء” بعنوان: “خسرت 147 ألف نانو (1,4 مليون دولار وأمضي في خسارة المزيد) خلال اختراق منصة BitGrail“. وقد كانت ردة فعل المستخدم تجاه هذه الأخبار بإيجابية مفاجئة، حيث قال:

“لقد قررت أن الطريقة الأفضل للتعامل مع الأمر هي التحرك بأسرع وقت ممكن والحفاظ على اتخاذ القرارات الثابتة والقوية. فالمشاعر السلبية في أوقات كهذه لا تخدم أي شخص. وسوف أواصل الاستثمار في العملة الرقمية إلى الحد الذي أعتقد أنها يمكن أن تصل فيه إلى ذروة إمكانياتها، وفي حال حدوث ذلك، فإن أسوأ قرار يمكن أن اتخذه الآن هو التوقف. وسأكون أكثر حذراً بكثير في التعامل مع منصات التداول في المستقبل”

وعندما أشاد المستخدمين الآخرين بعقليتها/عقليته الثابتة، أوجز المستخدم نهجاً ذو بعد اجتماعي، واضعاً الآخرين قبل نفسه قائلاً:
“آمل من خلال القيام بمشاركة (اسألني أي شيء) هذه، أن أستطيع مساعدة الآخرين الذين خسروا أموالهم، على تفهم كيفية الاستجابة للأمر بطريقة صحية. فالشيء الوحيد الذي تستطيع القيام به هو أن تواصل اتخاذ القرارات العقلانية التي تفيدك وغيرك أكثر ما يمكن. وفي حال كان المال يجعلك تفعل أشياءاً فظيعة، فإنه يهمك أكثر من اللازم”.

ويحدد هذا النهج موقفاً مسؤولاً وصحياً تجاه الخسارة المالية التي يتعرض لها عالم العملات الرقمية كثيراً للأسف. ويأتي هذا أيضاً بمثابة تذكير بابقاء المسائل المالية تحت النظر، متناقضاً بذلك مع الأخبار السيئة التي ذكرت أن هناك مستثمر بالبيتكوين صغير في السن كوري، انتحر نتيجة لآخر إنهيار للعملة الرقمية!

ومن ناحية أخرى فقد كانت عملة نانو “XRB” تعرف سابقاً باسم “RaiBlocks“. وتستخدم بروتوكول (الرسم البياني الموجه) “DAG” القريب من تكنولوجيا الأيوتا، مع رسوم صفرية ومزايا تدريجية. كما أن هناك حد أقصى للمعروض من هذه العملة الرقمية والذي يبلغ 133 مليون عملة التي تستخدم جميعها في التداول، ولذلك فإن الاختراق يمثل خسارة بنسبة أكثر من 10% من إجمالي المعروض من العملة.

وقد أبلغ مستخدمو المنصة بشكل متواصل عن مشاكل قبل وقوع الاختراق، مع انتظار العديد منهم تسجيل الهوية. في حين أبلغ العديد من المستخدمين أيضاً عن عدم تمكنهم من سحب عملات “XRB” خاصتهم من المنصة. فقد كانت هذه المنصة خياراً شائعاً للمستثمرين في عملة نانو، بوصفها أولى منصات التداول التي تفتح أبوابها لتداول هذه العملة.

ــــــــــ
المصدر: CCN

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare