النيابة المصرية تتطالب بحظر البيتكوين لكونها وسيلة لتمويل الإرهاب

عرب بت دعا المستشار العام الأول للشؤون المالية في مصر “محمد فودة” يوم الخميس إلى صياغة تشريع دولي لمكافحة التعامل مع عملة البيتكوين الرقمية، معتبرًا أن ذلك وسيلة لتمويل الجماعات الإرهابية. حيث جاءت تصريحات “فودة” خلال كلمته في المؤتمر السنوي الثاني عشر لجمعية المدعين العامين الأفريقيين، والذي يُعقد في الفترة من 28 إلى 30 من شهر نوفمبر في القاهرة.

كما وسلط “فودة” خلال كلمته الضوء على زيادة التداول بعملة البيتكوين عبر مواقع مختلفة دون الكشف عن أي معلومات عن مصادرها أو الهيئات التي تتعامل معها، مما يجعل من الصعب تتبع تلك التحويلات. وقال إن البنوك المصرية تتخذ حاليًا إجراءات للتحقيق في المبالغ الكبيرة التي يودعها أي عميل، مؤكدًا أن البنوك تصنف هذه المبالغ الضخمة من المال كمعاملات مالية مشبوهة في حالة عدم حصولها على تفسير وافٍ من قبل العميل. فضلًا عن أنه سلط الضوء أيضًا على المخاطر العالية الناجمة عن غسيل الأموال، مشيرًا إلى بعض الأضرار الاقتصادية الناجمة عن هذه الجريمة بما في ذلك استنزاف اقتصاد البلاد. والذي يؤدي بدوره إلى ركود اقتصادي، وانخفاض معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي، وانخفاض قيمة العملة الوطنية، وارتفاع معدلات التضخم وانخفاض القوة الشرائية.

 

 

 

تابعنا على تويتر: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

كن أوّل من يعلّق

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare