ماستركارد تتعاون مع شركة قائمة على ستيلر لتطوير مركز مصرفي مفتوح

عرب بت – ربما استغرق الأمر بعض الوقت، ولكن بدأت شركات الاقتصاد القديم بالانضمام إلى الحشد المحب لقطاع العملات الرقمية. بالإضافة إلى فيزا وجاي بي مورغان، فإن ماستر كارد انضمت إلى مستخدمي البلوكشين بعد أن تتعاون مع شركة ستيلر.

في بيان صحفي، أعلنت شركة Token.io Limited أنها قد اختيرت من قبل ماستركارد – التي تعالج 3.4 مليار معاملة كل يوم – لتطوير مركز مصرفي مفتوح. وفقا لشركة Starttech، ستقوم Token.io بتطوير نقطة اتصال لعملاق الدفع.  مما يساعد على ربط التجار وتجار التجزئة بالخدمات المالية.

وتعد هذه الخطوة جزءاً من دفع ماستركارد للحصول على “دليل أوروبي” للخدمات المالية، مما يزيد من التواصل بين المؤسسات المالية ومقدمي الخدمات من الأطراف الثالثة. ستوفر ماستركارد أيضاً آليات مخصصة لتسوية النزاعات، بالإضافة إلى ضمان الامتثال القانوني والتنظيمي.

إنها خطوة كبيرة بالنسبة لشركة Token، وهي شركة ناشئة مقرها سان فرانسيسكو هدفها هو جعل إرسال الأموال عبر الإنترنت أمراً سهلاً كارسال بريد إلكتروني أو رسالة نصية، وفقاً لموقعها الإلكتروني. من أجل القيام بذلك فإنها توفر واجهة برمجة تطبيقات مالية، TokenOS، وكذلك عملة مستقرة مدعومة بالدولار على بلوشكين ستيلر (XLM) ، تسمى Token X.

على الرغم من أن الشراكة الجديدة ستسمح لماستركارد بالاستفادة من تكنولوجيا البلوكشين. فلا توجد خطط، حتى الآن، لاستخدام الشركة العملات الافتراضية.

خطوة كبيرة لماستر كارد

كما أنها خطوة أخرى إلى الأمام لماستركارد، بعد قيام فيزا وجاي بي مورغان باستغلال التقنية لتطوير التقنيات المالية.

هذا ليس غزو ماستركارد الأول في عالم البلوكشين. في كانون الأول/ديسمبر الماضي، قدمت الشركة عرضاً بقيمة 298 مليون دولار على شركة Earthport شريكة الريبل، لتوسيع عروضها في التحويلات المالية عبر الحدود.

ومع ذلك، تم عكس الأمور في الأسبوع الماضي، عندما رفعت فيزا عرضها إلى 320 مليون دولار. وقد استثمرت مؤسسة ماستركارد أيضاً بشكل كبير في خدمة SendFriend، وهي خدمة تحويلات مالية تعتمد على التحويل التراكمي لـ XRapid وXRP من الريبل.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر Cryptobriefing

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare