فلاديمير بوتين يدعم البلوكشين ويقول: لا يمكن لروسيا أن “تتأخر في سباق التكنولوجيا”

عرب بت – دعم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تكنولوجيا البلوكشين خلال اجتماعٍ عقد اليوم مع هيرمان غريف، رئيس بنك “Sberbank“، أكبر بنك في روسيا، قائلاً : “نحن بحاجة إلى المهنيين في هذا المجال“.

وقال غريف، أن بنكه سوف يطبق تقنية البلوكشين في أعماله، واقترح على بوتين أن تقوم الحكومة الروسية بتضمين تقنية البلوكشين في التعليم والتدريب المهني، وفقاً لما ذكرته قناة ” Russia Insight“على يوتيوب. كما أن تقنية البلوكشين هي واحدة من المكونات الرئيسية لشبكات العملات الرقمية مثل البيتكوين والاثيريوم. وقال غريف:

“نحن بحاجة الى المهنيين في هذا المجال”. كما دعا إلى “لوائح تنظيمية دقيقة للغاية” لا تحظر العملات الرقمية. وأضاف:
“هناك حاجة إلى الحذر ولكن من الواضح أننا بحاجة إلى تشريع حول هذه المسألة لأن هذه التكنولوجيا لها تأثير كبير”

وقال بوتين رداً على غريف؛ “حسناً” قبل البدء في شرح لماذا روسيا بحاجة إلى مزيد من المشاركة في تكنولوجيا البلوكشين. حيث قال: “قد يسأل الزملاء والمواطنون في البلاد: لماذا نحتاج إلى كل هذا؟ لدينا النفط والغاز والفحم والمعادن من جميع الأنواع … لدينا كل شيء! ولكننا بحاجة إلى مزيد من التقدم. هذا هو ما نحتاج إليه

واقتبس بوتين عن وزير نفط عربي (لم يكشف عن اسمه)، الذي استخدم مقياس العصر الحجري ليصف كيف يمكن للتكنولوجيات الناشئة أن تعطل المجتمع. (التشبيه هو التعبير الشائع الذي اتخذ أشكال مختلفة كثيرة). فقال: “العصر الحجري لم ينته بسبب نقص الحجارة، إنما انتهى لأن التكنولوجيات الجديدة بدأت بالظهور. والآن تظهر تكنولوجيات جديدة في العالم.” وقال بوتين إن الذين “يتأخرون في السباق” سيعتمدون على القادة الذين تبنوا البلوكشين مبكراً و.أضاف: “إن الروس لن يسمحوا بذلك“.

روسيا والعملات الرقمية

لا تزال البيتكوين وغيرها من العملات الرقمية محظورة في روسيا كطريقة للدفع، ولكن تم إدخال مشروع قانون في أواخر الشهر الماضي من شأنه أن يضفي الطابع القانوني على العملات الافتراضية وينظمها لكبح النشاط غير المشروع. وقال البنك المركزي الروسي أن القانون ليس قوياً بما فيه الكفاية ويحتاج إلى تحسين. ونقلت وكالة أنباء “Interfax” عن بوتين قوله أنه قد أصدر تعليماته إلى وزارة المالية في وقت سابق لإنشاء عملة “Cryptoruble“. وفي الجانب المقابل، أحبط وزير المالية انطون سيلوانوف، هذه الفكرة في رسالة هذا الأسبوع، قائلاً أنه سيدعم الممولين لخلق عملة افتراضية روسية وليس الحكومة. وقال:
إن محاولات استخدام العملة الرقمية الوطنية لجذب الاستثمارات الأجنبية سيضطرها إلى الحاجة إلى استبدالها بالعملات الاجنبية“.

وعلى الرغم من الوضع غير القانوني للعملات الرقمية، إلا أن الحكومة الروسية تنوي تجريب تكنولوجيا البلوكشين. وفي سياق متصل، تختبر موسكو نظام التصويت من خلال البلوكشين المبني على الإثيريوم لمنصة “Active Citizen” الخاصة بها. بالإضافة إلى حكومة كالينغراد الإقليمية التي تقوم بتجربة نظام الدفع عن طريق البلوكشين.

ـــــــــــ
المصدر: Bitcoinist.com

تابعنا على تويتر: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

كن أوّل من يعلّق

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare