الريبل تنخفض بنسبة 2% رغم إطلاقها منتجها XRapid والبتكوين تُظهر حجم تداولٍ متدنٍ

عرب بت – منذ أواخر شهر أيلول/سبتمبر المنصرم، كان حجم تداول البتكوين المنخفض مشكلة في سوق تداول العملات الرقمية. وعلى الرغم أنه من المتوقع أن تخرج البتكوين من مستويات المقاومة الرئيسية عند 6800 دولار و7000 دولار، إلا أن انخفاض حجم التداول يمنعها من تسجيل حركة رئيسية في الاتجاه الصعودي.

ففي وقت سابق من اليوم، أعلنت مختبرات الريبل عن عقدها ثلاث شراكات مع البنوك الكبرى، منها : بنك Banco Santander العملاق الذي تبلغ قيمته 80 مليار دولار. فبذلك أصبح تطبيق منصة One Pay FX، وهي منصة يديرها بنك Banco Santander، أول تطبيق للهاتف المحمول في العالم يعالج المدفوعات عبر الحدود المدعومة بشبكة RippleNet.

وبعد الإعلان، انخفض سعر عملة الريبل بحوالي 3٪. ومنذ ذلك الحين، تعافى سعرها قليلاً، مما قلل من خسارتها إلى 1٪. كما وقد أعلنت شركة البلوكشين الناشئة، التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرا لها، عن الإطلاق التجاري لمنتج xRapid، وهو منتج قائم على البلوكشين للمؤسسات. يوضح الإعلان أن منتج XRapid متاحٌ تجارياً وسيستخدمه العديد من العملاء المرموقين.

عملة الريبل تنخفض بنسبة 2%

السوق راكدٌ إلى حد ما

توقع غالبية المستثمرين في سوق العملات الرقمية أن يبدأ سعر الريبل الارتفاع على المدى القصير، كما فعل خلال الأسبوع الماضي. ومع ذلك، فإن أكبر شراكة في الشركة في عام 2018 مع بنك Banco Santander بالكاد كان لها أي تأثير على حركة سعر العملة “XRP”. ويمكن أن يعزى الارتفاع في سعر الريبل إلى أعلى مستوياته السنوية بعد ارتفاع مثير للإعجاب بنسبة 150٪ في أواخر أيلول/سبتمبر الماضي إلى عاملين هما : الانخفاض في حجم التداول في سوق العملات الرقمية وظروف التشبع في الشراء للريبل مدعوماً بارتفاع ثلاث مرات في السعر منذ أوائل أيلول/سبتمبر.

وإلى جانب محاولة البتكوين اختبار مستوى المقاومة 6800 دولار في 28 أيلول/سبتمبر، بقيت العملة الرقمية المهيمنة مستقرة إلى حد ما في نطاق 6500 دولار لأكثر من أسبوع. حيث دفع الاستقرار في سعر البتكوين المحللين إلى التكهن بحدوث ارتفاع قصير الأجل. ومع ذلك، فإن الارتفاع على المدى القصير للبتكوين، يحتاج إلى أن يُظهر حجم تداولها نفس المؤشرات الفنية الإيجابية التي أظهرها في الأيام السبعة الماضية.

ولا يزال حجم تداول البتكوين منخفضاً إلى حد كبير، فيبلغ 4 مليارات دولار، مسجلاً انخفاضاً بأكثر من 30% منذ منتصف أيلول/سبتمبر. وفي الوقت الحالي، ينتظر المحللون الفنيون قيام البتكوين بالانخراط في حركة ملحوظة إما في الاتجاه الهبوطي أو الصعودي. في حين ينتظر البعض إغلاق الشمعة الأسبوعية، مما قد يؤكد الحركة قصيرة الأجل لعملة البتكوين.

الانتظار ومتابعة تحركات السوق عن كثب

خلال فترة من الاستقرار، من الأفضل أن نراقب السوق وننتظر ببساطة قيام العملات الرقمية الرئيسية بإظهار علامات الارتفاع، خاصة بالنسبة للمستثمرين الأفراد الذين يتداولون بالعملات الرقمية ذات أحجام التداول المنخفضة.

عملة الريبل تنخفض بنسبة 2% رغم إطلاقها منتجها XRapid والبتكوين تُظهر حجم تداولٍ متدنٍ

ومن الممكن لسوق العملات الرقمية أن تشرع في الارتفاع خلال الأيام القادمة في حال تمكنت البتكوين من إعادة اختبار مستوى المقاومة عند 6,800 دولار خلال الـ 24 إلى 48 ساعة القادمة، والذي يبدو مستبعداً بسبب انخفاض حجم تداولها. ولكن، يمكن لحجم تداول البتكوين أن يرتفع بشكل كبير في فترة قصيرة من الوقت. لذلك لا يمكن استبعاد حدوث ارتفاع مفاجئ حتى الآن.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر CCN

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare