عالم العملات الرقمية في أسبوع: المزيد من حملات القمع، وصراع بين المتفائلين والمتشائمين في السوق

عرب بت – تأكد من أن تتحقق من منشور الأسبوع الماضي هنا، والآن دعنا نذهب إلى ما حدث في عالم العملات الرقمية هذا الأسبوع.

تحركات أسعار العملات الرقمية

انخفض سعر البيتكوين بنسبة 1% هذا الأسبوع، عقب انخفاضه بنحو 1,000 دولار في الأسبوع الماضي. ويأتي الانخفاض بتناقض صارخ مع ما تنبأ به بعض المحللون البارزون. فقد كان المستثمرون ينتظرون بصبر استعادة مستوى الدعم عند سعر 10,000 دولار المهم جداً.

وارتفعت الإثيريوم بنحو 5% هذا الأسبوع بعد أن كانت منخفضة بحوالي 8% في الأسبوع الماضي. وجاء ارتفاع السعر هذا بسبب استعادة الإثيريوم بعض الزخم. وبرز ستيف ووزنياك هذا الأسبوع كشخص متفائل، حيث قال أن الإثيريوم يمكن أن تكون “مؤثرة بنفس قدر تأثير شركة Apple“. وأطلقت مؤسسة تحالف الإثيريوم “Enterprise Ethereum Alliance” أيضاً منصة جديدة مع بعض السمات الهامة والموجهة نحو المطورين.

وبقيت سوق العملة الرقمية بأكملها ثابتة هذا الأسبوع، عقب أن انخفضت بنسبة 10% تقريباً في الأسبوع الماضي. ويأتي هذا التحرك على الرغم من الأداء القوي للعديد من العملات الرقمية البديلة، والتوقعات القوية النابعة من الأداء السعري التاريخي خلال مؤتمر “Consensus”، لاسيما وأن هذا المؤتمر عادةً ما يُفضي إلى ارتفاعات سعرية من رقمين أو ثلاثة.

كما ارتفع سعر عملة “Zcash” بنسبة 50% بناءاً على أنباء إدراجها على منصة التداول “Gemini“: حيث قفزت “Zcash”، التي تحتل المرتبة الـ 21 بين العملات الرقمية الأكبر مع قيمة سوقية تتجاوز الـ1.4 مليار دولار، بأكثر من 50% هذا الأسبوع، وفقأً لـ”CoinMarketCap”، مدفوعةً بأخبار تقول أن منصة التداول “Gemini” تنوي إدراجها في الأسبوع المقبل.

المتفائلون وكبار المستثمرين

إنه أمر “غير مسؤول تقريباً” ألا يستثمر المرء في البيتكوين: يقول المستثمر الملياردير البارز في البيتكوين، مايكل نوفوغراتس –المؤسس والرئيس التنفيذي لـ”Galaxy Digital Management”،أنه يجب على كل مستثمر أن يكون لديه 1 إلى 2% من محفظته بالعملات الرقمية. وأخبر “CCN”، بأن عدم القيام بذلك هو أمر “غير مسؤول تقريباً”.

في حين قال متداول في “Barclays” –”لا مستقبل للتمويل التقليدي”: حيث إن المتدالون في الشركات المالية الأفضل يأخذون عروضاً هائلة في الأجور من أجل الإنتقال إلى شركات العملات الرقمية. وكنا قد أبلغنا عن حدوث الشيء نفسه في “JPMorgan”.

والمزيد من الحيتان يغوصون في عالم العملات الرقمية: حيث تغوص كل من “JPMorgan” و”Goldman Sacks” و”Bank of America”، وغيرها من الشركات الكبرى، جميعها في العملات الرقمية في الوقت الراهن.

كما يخطط 47% من الجنوب أفريقيين للاستثمار في العملات الرقمية، ومع توقعات نمو متفائلة للغاية للقارة الأفريقية، يمكن لتدفق رؤوس الأموال أن يكون هائلاً.

وتوقع رئيس “BitMEX” التنفيذي أن – سعر البيتكوين قد يصل إلى 50 ألف دولار في عام 2018: حيث إن لدى آرثر هايز، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لـ”BitMEX” – منصة التداول التجاري للبيتكوين- التي تتخذ من سيشيل مقراً لها، توقعات متفائلة لسعر البيتكوين، والذي يعتقد أنها سيحلق إلى مستوى الـ 50 ألف دولار القياسي في نهاية العام الجاري.

اما عن “Coinbase“، فهي تصنع المزيد من المنتجات لكبار المستثمرين: أعلنت “Coinbase” عن شراكة مع نظام متداول منظم من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات “SEC” للتدقيق في شؤون الطرف الثالث والتحقق من صحة التقارير المالية. حيث يحافظ توفير المنتج المتحفظ على مستوً عالٍ من التحقق من صحة الإبلاغ الذي تطلبه الشركات المؤسسية في العلاقات بين السمسار والتاجر.

وأعلنت عملاقة يابانية عن خدمة حماية الأصول الرقمية: فقد تم خلق مشروع عالمي يحمل اسم “Komainu” من أجل تقديم حل حماية للأصول الرقمية آمن للمستثمرين المؤسسيين.

المتشائمون بشأن العملات الرقمية

ينضم جاك ما إلى لواء الهجوم على البيتكوين: حيث قال مؤسس “Alibaba” خلال فعاليات مؤتمر “World Smart”، الذي عقد في تيانجين، أن البيتكوين مجرد فقاعة. ولكنه لا يزال إيجابياً بشأن البلوكشين كحل لخصوصية البيانات.

كما هاجم مستثمر “مهم” البيتكوين: اشتهر ستيف إسمان في وول ستريت، بسبب بيعه ممتلكاته في سوق الرهن العقاري قبل أزمة العقد الماضي المالية. وهو يقول أن حالات استخدام العملة الرقمية وحدها من تخضع للاستثمار المقوم بالمضاربة وغسيل الأموال.

و تدعي “PayPal” من جهة أخرى بأن سعر البيتكوين متقلب جداً بالنسبة للتجار: إن سعر البيتكوين متقلب جداً ليجعلها أداة دفع مفيدة بالنسبة للتجار، وفق لما ادعاه رئيس “PayPal” التنفيذي، جون ريني، في مقابل أجريت معه مؤخراً. وهو ينضم بذلك إلى صف طويل من مدراء “PayPal” التنفيذيين الذين هاجموا البيتكوين.

حملات القمع

تتصدى منصات تداول العملات الرقمية الهندية لحملات القمع: فقد أصبحت منصات تداول العملات الرقمية في الهند تحارب للدفاع عن نفسها عقب حظر البنك الاحتياطي الهندي الشامل لشراء العملات الرقمية في الشهر الماضي. وفي حين أن البعض يتجاهلون بشكل صارخ تصريحات البنك، يتحرك آخرون من العملات الورقية إلى تداول العملات الرقمية.

ويريد رئيس كازاخستان من الأمم المتحدة أن تصدر أحكاماً بشأن العملات الرقمية: يحث رئيس دول كازخستان، نور سلطان نزار باييف، المجتمع الدولي على العمل يداً بيد من أجل صياغة قوانين مشتركة بشأن استخدام العملات الرقمية.

وأخيراً، محرك بحث “Bing” يحظر إعلانات العملات الرقمية: فقد إنضم محرك البحث “Bing” إلى عمالقة الإعلام الاجتماعي “Google” و”Twitter” و”Facebook” في حظر إعلانات العملات ارفمية، مشيراً إلى ضرورة حماية المستخدمين من عمليات الإحتيال.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر CCN

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare