تعرف على عملية تعدين العملات الرقمية ودورها في تحديد الأسعار

عرب بت – لاقت العملات الرقمية اهتماماً متزايداً في الأعوام الأخيرة من قبل الشباب العربي وخاصة ممن يمتلكون اطلاعاً على التكنولوجيا وعلوم الحاسبات. معظم هذا الاهتمام موجه نحو الاستثمار في هذه العملات الرقمية مثل البتكوين والإيثريوم لجني الأرباح والحماية من التقلبات الاقتصادية في المنطقة العربية. تتنوع مجالات الاستثمار في هذا المجال بين الاستثمار طويل المدى (holding) أو التداول المستمر (Trading) أو حتى تعدين العملات الرقمية (Mining). ورغم تنوع مجالات الاستثمار في هذا المجال، فقد يستغرب العديد من المهتمين بالمجال العلاقة الوثيقة بين طريقة عمل العملات الرقمية وطريقة التنقيب عن المعادن النفيسة مثل الذهب. يصل هذا الاستغراب ذروته حين تعلم أن أول هذه العملات (البتكوين) قد تم تصميمها منذ البداية عن طريق المطور المجهول ساتوشي ناكاموتو لتحاكي تماماً عملية التنقيب عن المعادن النفيسة مثل الذهب، ولكن بصورة رقمية وتكنولوجية. ولهذا السبب فإن قيمة العملات الرقمية ترتبط ارتباطاً وثيقاً بتكلفة عملية التعدين ومدى الجدوى الاقتصادية لهذه العملية. في هذا المقال اقدم شرحاً مبسطاً لعملية تعدين عملة البتكوين وكيف تحاكي هذه العملية عملية التنقيب عن الذهب وكيف ترتبط تكلفة عملية التنقيب/التعدين بسعر عملة البتكوين.

بداية ولفهم هذه العلاقة فإنه يجب العودة لتفاصيل عمليات التنقيب عن المعادن وفهم اقتصاديات العملية حتى يمكن شرح كيف تحاكي بيتكوين وبقية العملات الرقمية هذه العملية. في البداية يجب فهم أن عملية التنقيب وجدواها يرتبط بمفهوم الندرة (scarcity). أي حينما توجد أهمية ما لأحد المعادن ينشط الإقبال على اقتناء هذا المعدن مما يخلق ندرة في المعروض منه مما يؤدي بالضرورة لارتفاع قيمته. أشهر مثال على ذلك هو الذهب فهو معدن جذاب وجميل تم استعماله منذ أقدم العصور لصناعة الحلي. ولكثرة الطلب عليه وندرة وجوده في الطبيعة ارتفعت قيمته وأصبح اقتناؤه دليلاً على الثروة. لهذا السبب أصبح التنقيب عن الذهب شيئاً ضرورياً. وللقيام بهذا التنقيب يقوم راغبو التنقيب عن الذهب بشراء أدوات للتنقيب مثل آلات تحطيم الصخور وأدوات فصل الذهب عن باقي العناصر غير ذات القيمة. ثم بعد اقتناء هذه الأدوات يقوم الباحثون عن الذهب باختيار بعض المناطق للتنقيب فيها. مما يعني أن المنقبين يبذلون الكثير من الجهد والوقت في سبيل الحصول على بعض الكميات القليلة من الذهب. وهنا حريٌ بهم التوقف لبحث الجدوى الاقتصادية للتنقيب. في البداية أنفق المنقبون الأموال والمجهود للحصول على بعض الجرامات من الذهب. ورغم قلة ما حصلوا عليه فإنه نظراً لقيمة الذهب العالية، فإن ما حصلوا عليه قد يكون له قيمة كبيرة تعوض ما قد قاموا بانفاقه من وقت ومجهود بل وتحقق لهم بعض الأرباح. على هذا الأساس يمكن اعتبار أن أقل قيمة عادلة للذهب هي تكلفة التنقيب عنه واستخراجه. فلو أن تكلفة التنقيب عن الذهب أعلى من قيمة الذهب الذي تم استخراجه، فإن عملية التنقيب ستكون عملية خاسرة وسيتوقف المنقبون عن أي عمليات تنقيب حتى يرتفع السعر. وفي المقابل، إذا كان سعر الذهب مرتفعاً فإن أرباح التنقيب ستكون مرتفعةً، مما يجذب العديد من المنقبين الجدد للبدء في عمليات تنقيب.

باستخدام هذا المثال، يمكن شرح كيف تم تصميم عملة البتكوين لتحاكي تماماً عمليات التنقيب. بدايةً، قام مطور العملة بخلق حالة ندرة في البتكوين عن طريق تحديد عدد معين من عملات البتكوين لا يمكن زيادته (٢١ مليون عملة)، وهو ما يشبه ندرة وجود الذهب في الطبيعة. ثانياً، إن إنتاج عملات البتكوين ليس مجانياً أو رخيصاً مثل طباعة الأوراق النقدية الورقية (banknote). ولكنه يتطلب إنفاق الأموال وشراء أدوات للتعدين (في حالة بيتكوين أدوات التعدين هي أجهزة كمبيوتر متخصصة)، ومن ثم استخدام هذه الأدوات للقيام بتنفيذ عمليات حسابية معقدة لإنتاج عملات البتكوين. وحيث أن عمليات إنتاج أو تعدين عملات البتكوين عملية مكلفة فإنه يوجد حد أدنى عادل لسعر البيتكوين يساوي تكلفة استخراج عملة واحدة من البتكوين. وبنفس المنطق إذا كان سعر عملة واحدة من البتكوين أكبر بكثير من تكلفة استخراجها سيحدث إقبال كبير على عمليات تعدين البتكوين. وهذا بالمناسبة هو الوضع الحالي مع هبوط سعر البتكوين لحدود 6000 دولار. ولكن السؤال الأساسي هنا هو كيفية حساب تكلفة وحدة واحدة من عملات البتكوين. للإجابة عن هذا السؤال يجب في البداية شرح كيفية تعدين البتكوين بطريقة تقنية.

تُعرف عملية تعدين البتكوين (وباقي العملات الرقمية) بأنها العملية الأساسية لإنشاء هذه العملات والطريقة الوحيدة لإنتاج العملة. تعتمد عمليات التعدين على علم التشفير (cryptography)، ولهذا تسمى هذه العملات بالعملات المشفرة أو الرقمية (cryptocurrency). كما أن عملية التشفير هنا هي عملية حسابية تقوم ببساطة بتحويل نص ما مكون من حروف وأرقام إلى صورة أخرى لا يمكن منها استنباط الأصل قبل عملية التحويل. كمثال، لو اخذنا جملة مكونة من بعض الحروف والأرقام مثل (ABCDEFGHIJK1234567890)، وقمنا باستخدام خوارزمية التشفير (SHA256)، وهي الطريقة المستعملة في البتكوين فستكون نتيجة التشفير، والتي تسمى هاش(Hash)وهي كالآتي:

(4f82dd9b74c28e9ea68624e0190c3de5eafb18efc1e39ebc223bc73a8869259a)

**ملحوظة: يمكنك تجربة ذلك بنفسك عبر العديد من المواقع مثل هذا الموقع**

المهم هنا هو أنه لا يمكن القيام بعملية تحويل عكسية من نتيجة التشفير (Hash) إلى النص الأصلي. بالإضافة الى ذلك، فان أي تغيير في النص الأصلي مهما كان بسيطاً سوف يؤدي إلى تغيير كامل في الهاش الناتج.

باستخدام هذه الطريقة فإن عملية التعدين يمكن تبسيطها على أنها عملية تجميع لعدد من المعاملات، التي تمت باستخدام العملات الرقمية، مثل البتكوين (حيث أن كل معاملة مالية تتكون من عبارة نصية مكونة من حروف وأرقام) ودمج تلك المعاملات معاً باستخدام خوارزمية التشفير (SHA256) لإنتاج كتلة (Block). وتعرف نتيجة التشفير النهائية هنا باسم الـ Block Hash، وهي نتيجة تشفير كل المعاملات المالية المتضمنة داخل الكتلة، بالإضافة إلى هاش الكتلة السابقة وبعض المعلومات الاخرى. وتصبح النتيجة النهائية لهذه العملية هي إنتاج سلسلة متصلة من الكتل، والتي تعرف باسم Blockchain. الصورة التالية توضح تكوين الكتل، وكيف أن كل كتلة تعتمد في بنائها على هاش الكتلة السابقة لها.

عملية تعدين العملات الرقمية ودورها في تحديد الأسعار

يجب هنا توضيح أن عملية التعدين ليست مجرد إنتاج أي هاش لعدد معين من المعاملات. فإذا كان ذلك هو المطلوب فإن عملية التعدين ستغدو شديدة السهولة ويمكن إنجازها في أجزاء من الثانية. حيث أن صعوبة التعدين تكمن في وجود شرط معين يجب تحققه في الهاش حتى يتم قبوله. هذا الشرط عادة هو أن تكون قيمة الهاش أقل من قيمة محددة، وهو ما يعرف بصعوبة التعدين (Mining Difficulty). يمكن تمثيل هذا الشرط بوجود عدد معين من الأصفار في نهاية الهاش الناتج من عملية التشفير. على سبيل المثال، الصورة التالية توضح بعض كتل البتكوين المكونة يوم 2 تموز/يوليو 2018 والهاش الناتج لكل كتلة. ويتضح من الصورة أن الهاش المقبول يبدأ بعدد كبير من الأصفار حتى يحقق مستوى الصعوبة المطلوب. وحيث أن عملية التشفير لا يمكن تنفيذها عكسياً، فإن السبيل الوحيد لتحقيق هذا الشرط هو القيام بعدد هائل من عمليات التشفير باستخدام معلومات مختلفة حتى ينتج من احدى هذه المحاولات هاش يحقق الشرط المطلوب. ولهذا السبب، فإن عملية تعدين البتكوين هي في الواقع عملية تنقيب عن عملية تشفير تؤدي لناتج يحقق الشرط المطلوب. وحيث أن ايجاد هذه العملية يحتاج لتجربة عدد هائل من المحاولات، فإن هذه العملية تحتاج إلى تشغيل أجهزة كمبيوتر متخصصة تستهلك الكثير من الطاقة. على هذا الأساس، فإن عملية تعدين البتكوين عملية مكلفة ولهذا يتم مكافأة من يصل لهذا الحل أولاً بعدد معين من عملات البتكوين (حالياً مكافأة تكوين كتلة جديدة هي 12.5 عملة بتكوين). وحسب سعر عملة البتكوين، فإن مقارنة قيمة مكافأة التعدين، مع تكلفة تشغيل أجهزة التعدين، هي ما يحدد اذا كانت عملية التعدين رابحة أم خاسرة.

عملية تعدين العملات الرقمية ودورها في تحديد الأسعار

حسب العديد من التحليلات فإن تكلفة إنتاج عملة واحدة من البتكوين يختلف من دولة لأخرى حسب سعر الطاقة في كل دولة. كما وتتفق معظم التقديرات أن أرخص تكلفة لإنتاج عملة واحدة من البتكوين وفق مستوى الصعوبة الحالي هو حوالي 3000 دولار. وفق هذه التقديرات، فوجودك في دولة تتميز بانخفاض أسعار الطاقة يحقق لك ربحاً أكثر من 100% من تكلفة الطاقة التي تقوم باستخدامها حسب الأسعار الحالية لعملة البتكوين. ولكن قبل قيامك بهذا الأمر يجب أن تضع في اعتبارك التكلفة المبدئية التي تحتاجها لشراء أجهزة التعدين، والتي يتجاوز سعر الواحد منها عدة آلاف من الدولارات في حالة البتكوين.

في هذا المقال قمت بشرح أحد الافكار الأساسية التي بنيت عليها معظم العملات الرقمية وهي عملية تعدين العملات الرقمية، وكيف تم تصميمها لتحاكي عملية التنقيب عن الذهب. نتيجة هذه العملية، فإن عملية التنقيب تلعب دوراً كبيراً في تحديد سعر العملات الرقمية ومدى ربحية تعدين  هذه العملات.

للنقاش في أي من أفكار هذا المقال أو لأي مقترحات يمكنك ترك تعليق أو التواصل مع كاتب المقال على حساب تويتر.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews

3
سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
2 Comment threads
1 Thread replies
1 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
3 Comment authors
د. محمد فودةmohamed slimanAmr Elkady Recent comment authors
Amr Elkady
ضيف
Amr Elkady

شرح وافي جزاك الله خيرا

mohamed sliman
ضيف
mohamed sliman

انا قراءت الموضوع بالكامل واتمنى من د/ محمد فودة بعض التوضيح عن انشاء تجربة ونوع الاجهزة المستخدمة ….شكرا ..د/ محمد فودة

Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare