أول موقع عربي مختص في اخبار البيتكوين وتكنولوجيا البلوكشين

تطبيق الـ Civic للتحقق من الهويات بإستخدام تكنولوجيا البلوكشين

52

عرب بت – الـ Civic هو نظام لامركزي للتحقق من الهوية عن بإستخدام تكنولوجيا بلوكشين. من خلال منصة الهوية الرقمية، يمكن للمستخدمين إعداد الهوية الافتراضية الخاصة بهم وتخزينها جنبا إلى جنب مع معلوماتهم الشخصية على الجهاز. هذه المعلومات سوف تمر من خلال عملية التحقق التي يتم إجرائها للمصادقة على الهوية في منصة وتأكيدها للجهة التي تريد التحقق .

 

ما هي المشاكل التي تحاول معالجتها؟

* عدم وجود أي شكل موثوق به للهوية الرقمية في السوق حاليًا.

* سرقة الهويات. فقد تمت سرقة ما يقرب من 1.1 مليار هوية في عام 2016 على الصعيد العالمي.

* خسائر الشركات التي تقدر بأكثر من 15 مليار دولار سنويًا نتيجة سرقة الهويات والعمليات الاحتيالية.

 

كيف ستعمل هذه المنصة؟

حاليا، يمكن للمستخدم استخدام منصة الهوية الآمنة لسيفيك (في الولايات المتحدة الأمريكية) لإعداد الهوية الرقمية الخاصة به على أجهزته. بحيث يتم تخزينها باستخدام مستوى عال من التشفير والأقفال الحيوية لضمان الأمن، كما لا يتم تخزينها على أي قاعدة بيانات مركزية. ومن ثم يتم التحقق من هذه البيانات من قبل سيفيك ويتم كتابة شهادة تصديق وإرسالها إلى البلوكشين. في حين يمكن لشركاء سيفيك في الهوية المدنية (مثل البنوك، والمستشفيات، ومخازن التجارة الإلكترونية) أن تطلب معلومات المستخدم، والذي يمكنه اختيار ما إذا كان يريد الموافقة على هذا الطلب أو رفضه. والأهم من ذلك أن هذه الكيانات لن تحصل إلا على البيانات التي تحتاجها (على سبيل المثال، إذا كان هناك نشاط تجاري يحتاج فقط إلى إثبات أن الشخص حقيقي، فلن يكون هناك حاجة لتزويدهم بالرقم الاجتماعي السري للمستخدم).

 

وعلى المدى البعيد، تعتزم سيفيك على خلق سوق لشهادة بيانات المستخدم الفعّالة. وبمجرد أن يتقدم المستخدم بطلب على منتج أو خدمة من أحد مقدمي الخدمات (مثل مؤسسة مالية أو كيان حكومي)، فإن هذا الكيان سيتحقق من هوية المستخدم ويصدقها، ومن ثم يتم إضافتها إلى البلوكشين. وفي المرة القادمة التي يذهب فيها المستخدم إلى مزود خدمة آخر يتطلب شهادة، سيكون على مزود الخدمة دفع رسوم (كما حددها مقدم الخدمة الأول) لهم من أجل الوصول إلى تلك الشهادة. كما سوف تكون الرسوم فعليًا أقل مما يدفعه مقدم الخدمة الثاني ليحصل على هوية الشخص.

 

الأهداف المستقبلية:

* إنشاء منتج لحماية بيانات الهوية الشخصية

* إنشاء شبكة لبيانات الهوية الشخصية

* إنشاء منتج يمكنه التحقق من هويات الناس

* تمكين التصويت الإلكتروني والديمقراطية المفوّضة على نطاق واسع

* تمكين الديمقراطية المفوّضة على نطاق واسع

* تكلفة الإحتيال سنوياً من تزوير الوثائق و عمليات الإحتيال 15 مليال دولار 

 

فريق العمل القائم عليها ( قائمة من ذوي الخبرة)

-الرئيس التنفيذي “Vinny Lingham“: وهو مؤسس وبائع سلسلة من المشاريع الناجحة، وأحد رجال الأعمال في “Shark Tank” في جنوب أفريقيا، والقائد الشاب للمنتدى الاقتصادي العالمي. وفي عام 2014 قام ببيع مشروعه الناشئ “Gyft“، وهو منصة لبطاقات الهدايا الرقمية والتي تجاوز سعرها كما يُشاع 50 مليون دولار.

 

-الرئيس التقني “Jonathan Smith“: والذي يملك خبرة لأكثر من 15 عامًا في شركات الاستشارات المصرفية والتقنية مثل “Deloitte” و “RBS”.