أول موقع عربي مختص في اخبار البيتكوين وتكنولوجيا البلوكشين

تضاعف سعر عملة الريبل وبدأ شق طريقها الى اللامركزية

122

عرب بت – خلال الفترة الأخيرة شهدت عملة الريبل أرتفاعاً جنونياً في سعرها مما أربك أي أرقام قياسية خاصة  بتقلبات الأسعار المتضخمة والمبالغ فيها والمتعارف عليها عادةً في أسواق العملات المشفرة. وقد شهدت الريبل مكاسب هائلة لتحل بذلك محل عملة الإثيريوم مرة أخرى, وبذلك تتصدر الريبل ترتيبها وراء عملة البيتكوين ضمن قائمة أكبر عملة رقمية مشفرة في سقف أسعار السوق في العالم أجمع وقد بلغت قيمتها في سوق العملات $12,533,528,705 دولار أمريكي .

تم تطوير عملة الريبل في عام 2012 من خلال التكنولوجيا المالية, حيث تقوم سلطة “XRP” بدعم مشروع عملة الريبل ليكون جاهزاً للجميع ضمن مؤسسة “Blockchain”. فقد تم تطوير عملة الريبل لتساير سوق الشركات المختلفة وخاصة البنوك كحل للنظام المالي العالمي لهذه الفترة. ومع الوعود بتحويلات نقدية شبه فورية عبر الحدود بتكاليف منخفضة بشكل كبير، فقد شارك عدد من البنوك في ريبل على مدار عدة سنوات. فالنظام الحالي الذي تدعمه عملة الريبل تستهدف بشكل ملحوظ عدد من الأسواق بصورة مختلفة عن البيتكوين.

وفي سبتمبر عام 2016 أطلقت عملة الريبل شبكة  للمدفوعات في “Blockchain ” قائمة علي أساس المساومة من ستة بنوك تأسيسية باعتبارهم أعضاء وأطلقت عليها اسم “المجموعة التوجيهية للمدفوعات المالية العالمية” .

بدأت عملة الريبل الرقمية “XRP” في ازدياد نموها الملحوظ منذ الشهرين الماضيين وخاصة منذ شهر مارس, و قد  حققت قيمة ال “XRP” الواحدة ما يقرب من 0.0062 دولار أمريكي منذ شهر مارس وحتى يومنا هذا, لتسجل بذلك ما يقل قليلاً عن 235 مليون دولار أمريكي في سقف السوق المالية. وفي الوقت الحالي دفعت عملة الريبل بسلسلة من التحويلات المالية المحلية بين 47 بنك ياباني من خلال استخدام تقنية “Blochchain” الخاصة بالعملة ريبل.

وعلى مدار العامين الأخيرين حتى يومنا هذا, فقد سجلت عملة الريبل أعلى مستويات لها حيث شارك أكبر بنك في اليابان عملة الريبل بإتباع خطط لنشر التحويلات المالية العالمية على “Blockchain” لعام 2018.

كما وطالبت عملة الريبل في شهر أبريل للعام الحالي بالتساوي أو المماثلة للفيزا التي تعتبر أكبر شبكة للمدفوعات في العالم من ناحية المعاملات المالية.وخلال فترة سابقة من هذا الشهر، تجاوزت ريبل  عملة الإثيريوم في أرقام التداول من حيث الرموز الخاصة بهم ضمن مكاسبهم, لتتخذ الريبل النقطة الثانية خلال فترة وجيزة بين العملات الرقمية المشفرة, حيث بلغ قيمة الرموز الخاصة بالتداول لعملة الريبل في الوقت ذاته ما يقرب من تداول 8.89 مليار دولار.

وخلال الأسبوع الماضي من الشهر الحالي, كشف “ستيفان توماس” رئيس التكنولوجيا لعملة ريبل عن هدف بدء الشركة هو التخلي عن سيطرة إثبات صحة العقد التي تديرها بعض الشركات التي تعتبر طرف ثالث. و يعتبر هذا النظام هو جزء من الإستراتيجية التي هي في اتجاه اللامركزية. وأوضح ستيفان توماس نفسه أيضاً أن المعيار الرئيسي الذي تهدف الشركة الخاصة بالريبل لتحقيقه هو زيادة اللامركزية بصورة كبيرة عن البيتكوين.