رئيس قسم التكنولوجيا في بنك أوف أمريكا تتحدث عن تقنية البلوكشين

عرب بت – يبدو أن كاثرين بيسانت، رئيس قسم التكنولوجيا في بنك أوف أميركا، ثاني أكبر بنك في الولايات المتحدة وحائز على براءات اختراع تكنولوجيا البلوكشين أكثر من أي شركة خدمات مالية أخرى، أصبحت متجهة نحو فقدان الإهتمام بتقنية البلوكشين.

اعتباراً من تشرين الثاني/نوفمبر 2018، كان لدى بنك أوف أمريكا أكثر من 50 براءة اختراع متعلقة بتقنية البلوكشين. تم تقديم أول براءة اختراع من هذا النوع في آذار/مارس 2014 وتم نشرها في أيلول/سبتمبر 2015. وخلال ذلك الشهر، انضم البنك إلى مجموعة اتحاد R3.

في كانون الثاني/يناير 2016، أبلغت رئيس قسم التكنولوجيا في بنك أوف أمريكا:

“إن البلوكشين أمر مثير للاهتمام للغاية وهي تكنولوجيا رائعة. وقد حاولنا أن نبقى في المقدمة، وأعتقد أن لدينا حوالي 15 براءة اختراع، معظم الناس سوف يفاجأون في بنك أوف أمريكا ببراءات اختراع في تقنية البلوكشين أو مساحة العملات الرقمية. من المهم للغاية في عالم الملكية الفكرية الاحتفاظ بمكانتنا حتى قبل أن نعرف ما هو قابل للتطبيق التجاري”

بحلول 19 حزيران/يونيو 2018، وفقاً للبحث الذي أجراه مارك كوفمان، المحامي الذي شارك في رئاسة مجلس البلوكشين للملكية الفكرية في غرفة التجارة الرقمية الأمريكية، كان لدى البنك نحو 45 براءة اختراع متعلقة بتقنية البلوكشين أكثر من أي شركة أخرى في العالم.

تقول سي إن بي سي أن بيسانت، التي حصلت على لقب أقوى امرأة في القطاع المصرفي العام الماضي، هي براغماتية الطابع، وأنها تدير قسم التكنولوجيا والعمليات العالمية بالبنك منذ عام 2010. على ما يبدو، فهي تعتقد أن تقنية البلوكشين هي حل يبحث عن مشكلة.

على الرغم من أنها أقل تشككاً بعض الشيء عندما يتعلق الأمر بسلاسل البلوكشين الخاصة، إلا أن لديها شكوك حول فائدة هذه التقنية.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر Cryptoglobe

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare