الولايات المتحدة الأولى في جرائم العملات الرقمية وفقاً للدراسات

عرب بت – مع تزايد شعبية الأصول الرقمية، يتم تطوير وسائل أكثر تطوراً لتملك هذه العملات الرقمية بشكل غير قانوني. حيث أظهرت دراسة حديثة أن الولايات المتحدة هي مركز جرائم العملات الرقمية العالمية. كما أشرت إلى أن المقرصنين قد هاجموا جميع منصات تداول العملات الرقمية الكبرى.

أكثر من نصف جرائم العملات الرقمية مصدرها الولايات المتحدة

أجرت Group-IB مؤخراً دراسةً حول سوق العملات الرقمية العالمي مع التركيز على الأمور المتعلقة بالقرصنة وأمن الانترنت. وخلُصت الدراسة إلى أن الولايات المتحدة وحدها تُعد مسؤولة عن أكثر من نصف جرائم العملات الرقمية في العالم.

لا ملاذ آمن من بطش المخترقين

تشكل اختراقات منصات تداول العملات الرقمية خطراً واضحاً في هذا القطاع. ووفقاً لـ Group-IB، لم ينجُ أي عضو في أهم 19 منصة تداول من أي تدخل غير قانوني من المقرصنين. كما تُظهر تفاصيل الدراسة أن حوالي 720 حساباً عبر جميع منصات التداول الرئيسية قد تم اختراقها. ويمثل هذا الرقم زيادة بنسبة 100٪ تقريباً من 369 حساباً تم اختراقه لعام 2017. ويقع أكثر من ثلث هذا الرقم في الولايات المتحدة، بينما تشكل روسيا والصين أكبر ثلاث دول متضررة.

توزيع الحسابات المخترقة حسب البلدوشهد عام 2018 سلسلة من الهجمات ضد منصات تداول العملات الرقمية  كاختراق Coincheck المدمر في بداية العام. حيث تم سرقة أكثر من مليار دولار من العملات الرقمية في الهجوم. وصولاً إلى الإختراقات في يونيو/حزيران، التي وقع ضحيتها منصتين مقرهما كوريا الجنوبية، وهما Coinrail وBithumb.

الإفتقار إلى الوعي بأمن الإنترنت

يعتبر الإفتقار إلى الوعي بأمن الإنترنت مشكلة كبيرة. وتعليقاً على هذه القضية، قال رسلان يوسفوف، مدير المشروعات الخاصة بشركة Group-IB:

“تُعد زيادة الأنشطة الاحتيالية وارتفاع اهتمام المقرصنين بقطاع العملات الرقمية وتعدد البرمجيات الخبيثة المتعلقة بالعملات الرقمية، فضلاً عن كمية الأموال المسروقة أصلاً، جميعها إشارات بالفعل على أن القطاع لا يزال غير مستعدٍ للدفاع عن نفسه وحماية مستخدميه”

أكثر من 20% من العملاء يستخدمون كلمات مرور أقصر من ثمانية أحرف.

ووفقاً للدراسة، يبدو أن كلا المستخدمين والمنصات على حد سواء جاهلون بالحاجة إلى توظيف نظم المصادقة الثنائية (2FA) واستخدام كلمات المرور معقدة. فمن بين من الحسابات المتضررة الـ 720 السالف ذكرها، ذكرت Group-IB أن أكثر من 20% منهم يستخدمون كلمات مرور أقصر من ثمانية أحرف.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر Bitcoinist

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare