العملات الرقمية في الشرق الأوسط : الإمارات تعقد شراكة مع الريبل ومصر تبحث إطلاق عملة رقمية مركزية

عرب بت – أفاد موقع “أموال الغد” أن البنك المركزي المصري يدرس إطلاق عملة رقمية مركزية، بينما أعلنت الإمارات العربية المتحدة عن شراكة مع الريبل لتقديم مدفوعات عبر الحدود، بحسب رويترز.

أعلن أيمن حسين، المسؤول في البنك المركزي المصري، في مؤتمر عقد في أبو ظبي أن مصر تقوم حالياً بدراسات جدوى بالإشتراك مع كيانات مالية دولية غير محددة من أجل استكشاف إمكانية استخدام عملة رقمية مدعومة من الدولة.

ويبدو أن جمهورية مصر العربية ليست الدولة الأولى التي تفكر بالأمر، حيث أعلنت الإمارات العربية المتحدة أيضاً عن اعتزامها تطوير عملة رقمية جديدة. كما وأُعلن أيضاً الأسبوع الماضي عن شراكة تجمع الإمارات للصرافة مع الريبل، وتهدف هذه الشراكة إلى تغطية الأموال الضخمة التي يتم ارسالها كتحويلات من حول العالم إلى آسيا، وقد يشكل هذا مربحاً ضخماً لقطاع العملات الرقمية.

ولقد وصلتنا أخبار شراكة المصارف المركزية في كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة لإنشاء عملة رقمية مشتركة عابرة للحدود للتداولات البنكية. واليوم، تناقلت وسائل الإعلام أخبار لجوء الطلاب الإيرانيين في المملكة المتحدة إلى استخدام البتكوين لدفع الرسوم الجامعية المترتبة عليهم بسبب العقوبات الإقتصادية المفروضة على دولتهم ومنعها من استخدام شبكة سويفت المصرفية التي تربط بنوك العالم بعضها البعض. وكل هذا الأنباء إن دلت على شيء، فهي تدل على اعتماد وتبني العملات الرقمية وكفائتها في تسديد وتسهيل المدفوعات العابرة للحدود.

وقد قامت البحرين أيضاً مؤخراً بصياغة مجموعة من المبادئ التوجيهية التي تشمل العملات الرقمية، فضلاً عن عدد من الوكلاء في قطاع التكنولوجيا في دبي، بحسب وكالة أنباء البحرين. وتقدم القواعد إطاراً تنظيمياً جديداً يحاول، على حد تعبير تنفيذي مصرفي، معالجة طلب السوق لهذه الخدمات والحاجة أيضاً إلى الاعتراف بهذا الابتكار في الخدمات المالية. ولقد كانت تجربة مصرف البحرين المركزي مع المشاركين في البيئة الرقابية التنظيمية ذات فائدة في تشكيل هذه القواعد .

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر Chepicap

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare