البتكوين تصل إلى أقل مستوى لها لعام 2018 عند 5.825 دولار

عرب بتانخفض سعر البتكوين إلى ما دون مستوى 5.900 دولار، بعد انخفاضه في البداية إلى ما دون مستوى 6 آلاف دولار في 23 يونيو. وفي أعقاب عمليات البيع المتتالية الموضحة في الرسم البياني لساعة واحدة، انخفضت البتكوين رسمياً إلى أدنى مستوى سنوي.

ففي فبراير، سجل سعر البتكوين انخفاضاً كبيراً من حوالي 8000 دولار إلى الحد الأدنى من مستوى 6000 دولار، ليصل إلى قرابة 6.050 دولار. ومع ذلك، في 24 يونيو، واصل انخفاض البتكوين إلى مستوى أقل عند 5000 دولار، ودخل 5000 دولار للمرة الأولى منذ أوائل نوفمبر.

تحركات أسعار شبه مطابقة لعام 2014

إن اتجاه حركة سعر البتكوين الحالي مطابق تقريباً لسقوطه في عام 2014، عندما شهد تصحيحاً بنسبة 80٪ من أعلى مستوى له على الإطلاق. ومن الناحية المفاهيمية، لا يمثل سقوط البتكوين في عامي 2014 و2018 أي فرق، نظراً لأن كلا التصحيحين كان سببهما اندلاع فقاعة مستثمري التجزئة.

ففي الفترة من 29 مايو إلى 10 يونيو، بدا أن البتكوين وبقية سوق العملات الرقمية يتعافون، حيث سجلوا 12 يوماً من الاستقرار ومكاسب بسيطة متتالية. ولكن عمليات البيع المكثفة في 11 يونيو والتي أدت إلى انخفاض سعر البتكوين بشكل مفاجئ من 7.700 دولار إلى 6.670 دولار، بدأت بتصحيح آخر على المدى القصير، مما دفع البتكوين إلى الهبوط إلى منطقة 5000 دولار.

وقد لعب اتجاه السعر في البتكوين تقريباً بشكل مماثل للسيناريو الذي قدمه الباحث في العملات الرقمية والمستثمر ويلي وو في أواخر شهر مايو. فقد ذكر وو أنه بسبب التقلبات الشديدة في السوق وانخفاض حجم التداول اليومي للبتكوين، من المرجح أن تشهد البتكوين انخفاضاً بطيئاً نحو 5500 دولار.

وفي الوقت الحالي، يرى العديد من المتداولين أن القاع لسعر البتكوين عند مستوى 5000 دولار، وبعضهم يرى أنه دون مستوى 5000 دولار. ولكن ما لم يفشل السوق في الانتعاش على ولم تظهر أي علامات على التعافي في منتصف المدى، فمن الصعب أن نرى السعر ينخفض ​​دون 5000 دولار.

علاوة على ذلك، فإن الانخفاض من سعر 20000 دولار، وهو أعلى سعر على الإطلاق، إلى 5000 دولار سيؤدي إلى انخفاض بنسبة 75٪ منذ أعلى مستوى له، وأن الانخفاض إلى ما دون ذلك المستوى سيقود البتكوين إلى اختبار تصحيح أسوأ من تصحيح عام 2014.

وبالنظر إلى الاختلاف في مستوى الاهتمام، والدعاية، والطلب حول سوق العملات الرقمية على وجه التحديد بين المستثمرين في السوق العامة، فمن المستبعد للغاية أن تنخفض البتكوين إلى أقل من 5000 دولار ومن المحتمل أن تستقر في منطقة أدنى من 5000 دولار بقليل.

على افتراض أن مستوى الـ 5000 دولار هو قاع البتكوين، إلى أين ستذهب بعد ذلك؟

غالباً ما يُظهر المستثمرون في السوق العامة، ولا سيما وول ستريت، اهتماماً قوياً بالأصول أو السلع التي تنخفض قيمتها من 70% إلى 80% على المدى القصير لأنها تمثل فرصة شراء جيدة.

كما أن المستثمرين على المدى الطويل والمتوسط ليسوا من تجار الزخم الكبير. حيث إنهم يهدفون إلى فرص الاستثمار التي يمكن أن تولد مكاسب قوية في خلال 12- 24 شهراً.

وقد شهدت البتكوين هذه الحركة في عام 2010 و2014، وتصحيحات طفيفة في الفترة ما بين 2014 و2018. وقد أدى كل تصحيح إلى ارتداد البتكوين إلى مستويات أعلى من سابقتها وتكوين قمم جديدة في نسب تتراوح بين 100 إلى 300 في المئة من المنطقة السابقة.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر CCN

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare