ارتفاع عملة الريبل بنسبة 138%، مع انفجار كل من اللايت كوين و الاثيريوم

عرب بت – يستمر الزخم في أسواق العملات الرقمية مع الأسبوع الثالث من الارتفاع في الأسعار، لكن باختلاف بعض الأمور هذه المرة. ففي يوم الأربعاء، وصلت أسواق العملة الرقمية معلمًا جديدًا لتصل إلى قيمة 500 مليار دولار. ومع ذلك، لم تكن عملة البيتكوين هي القائد في هذه المرة، حيث كانت أسعارها النسبية متواضعة خلال هذا الأسبوع. وإنما جاءت المكاسب من أسعار الاثيريوم والريبل يوم الأربعاء، وارتفاع أسعار اللايت كوين في الأسبوع الماضي. فقد سجل مؤشر القيمة السوقية للعملات الرقمية البديلة قيمة 200 مليار دولار لأول مرة على الإطلاق، ومستويات قياسية لأحجام تداول العملات الرقمية أعلى من 35 مليار دولار.

 

فقد شهدت اثنتين من العملات المنافسة للبيتكوين والأكثر استقرارًا، وهما الاثيريوم واللايت كوين، مكاسب ضخمة في الأيام القليلة الماضية من البيتكوين. وقد أصبح الاهتمام بهذه العملات شديدًا لدرجة أن منصات التداول تواجه صعوبة في بيعها نظرًا إلى أحجام التداول الضخمة. وفي صباح يوم الثلاثاء، اضطرت أكثر منصات التداول شعبية في الولايات المتحدة “Coinbase” إلى إغلاقها لمدة ساعة خلال ارتفاع الأسعار بسبب عدم تمكن الموقع من التعامل مع الضغط الشديد. فقد اخترقت الاثيريوم، ثاني أكبر عملة رقمية من حيث القيمة السوقية، حاجز 600 دولار و 700 دولار، وسجلت تقدمًا رائعا لليوم الثالث على التوالي. ووفقًا لـ GDAX، وصلت العملة إلى سعر 786 دولار في الساعة 1:30 بتوقيت شرق الولايات المتحدة. وهذا يعني أنها حققت مكاسب بنسبة 12%تقريبًا في صباح الخميس، في حين حققت مكاسب بنسبة 30٪ و 25٪ خلال جلستي التداول التاليتين. وبهذا تكون العملة قد ارتفعت أكثر من 5000% منذ بداية العام، وفقا لـ CoinDesk.

 

 

وفي الوقت نفسه، قدمت عملة اللايت كوين عرضها الخاص خلال الأسبوع الماضي. حيث كان سعرها قبل خمسة أيام، 90 دولارًا. واعتبارا من صباح اليوم الخميس بلغت ذروتها لتصل إلى  420 دولار، لتستقر الآن نحو سعر 310 دولار،. وهذا يشكل منذ بداية العام زيادة  أكثر من 4000%، حيث قفز السعر أكثر من 400% خلال جلسات التداول الخمس الماضية فقط. وعلاوة على ذلك، ظهر يوم الأربعاء بطل جديد في سوق العملة الرقمية، حيث انفجر سعر الريبل بنسبة 71%  وسط الطلب المتزايد من التجار الكوريين. وبهذا الارتفاع تفوقت الريبل على مكاسب اللايت كوين التي بدأت بالانخفاض صباح الأربعاء.  فما الذي يغذي هذا الطلب المجنون على العملات الرقمية البديلة؟

 

إن الارتفاع المفاجئ إلى حد كبير في الأسعار، قد يكون في الحقيقة بسبب الارتفاع الكبير في سعر البيتكوين. حيث إن جنون الشراء من قبل المضاربين تسبب في التفكير بشراء العملات الرخيصة بدلًا من البيتكوين لارتفاع أسعاره، على أمل أن تصل هذه العملات إلى ما وصل إليه البيتكوين. وقد تلقى سوق العملات الرقمية اهتمامًا غير مسبوق من المستثمرين في عام 2017 ويبدو أن هذا الاتجاه سيستمر بشكل جيد في عام 2018. وعلاوة على ذلك، تملك هذا العملات الرقمية البديلة ميزة خاصة تميزها عن البيتكوين. حيث تم إطلاق عملة اللايت كوين في عام 2011 كأسرع وأخف بديل مستنسخ عن البيتكوين، بينما ظهرت الإيثر كبرنامج دفتر حسابات موزع الذي يستخدم كمنصة لعمليات دعم العملة الأولية “ICOs“. ومن ناحية أخرى، تم إطلاق عقود البيتكوين الآجلة على منصة CBOE الأمر الذي أدى إلى زيادة النشاط وارتفاع الرسوم. مما جعل من اللايت كوين بديلًا مناسبًا نظرًا لسرعتها في معالجة المعاملات والتكلفة المنخفضة. في حين تكتسب الاثيريوم شعبية متزايدة بين البنوك الكبيرة، مثل UBS الذي أطلق منصة قائمة على بلوكشين الاثيريوم. وبالتالي، فإن هذه البدائل الحالية الجذابة والمستقرة، تجذب اهتمام المستثمرين بهذه الأسواق.

 

_____

المصدر : Forbes

تابعنا على تويتر: @ArabbitNews

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

كن أوّل من يعلّق

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare