موانئ أبوظبي وبلجيكا تتعاونان لتجربة نظام تجارة قائم على البلوكشين

عرب بت – عقدت شركة تابعة لموانئ أبوظبي شراكة مع ميناء أنتويرب البلجيكي للقيام ببرنامج تجريبي قائم على البلوكشين يهدف إلى تسهيل التجارة الدولية.

منصة سلسال القائمة على البلوكشين

وسيتم إجراء تجربة بروتوكول إثبات المفهوم (PoC) بواسطة شركة بوابة المقطع باستخدام منصة البلوكشين الخاصة بها والتي تُسمى “سلسال”، والتي تم إطلاقها في حزيران/يونيو الماضي لمعالجة أوجه القصور في قطاع النقل البحري وربط المستوردين والمصدرين على نحو أفضل. ووفقاً للبيان صحفي، فمن المتوقع أن تساعد التجربة الشركات على التعامل مع الوثائق التجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وبلجيكا، مما يوفر رؤية كاملة للبضائع وتبسيط التدفقات التجارية وسلاسل التوريد.

ويهدف البرنامج التجريبي إلى البحث عن أفضل الطرق لتوسيع نطاق استخدام أنظمة البلوكشين في التجارة العالمية، بالإضافة إلى توفير الأمان في المعاملات وخفض تكاليف التعاونات التجارية. ومن المتوقع أن تكتمل هذه الجهود في الربع الأخير من عام 2018. وقد صرح بهذا الشأن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي، فقال :

“إن هذه لحظة مهمة بالنسبة لنا. حيث أننا سنكون السباقين لتطبيق أحد حلول البلوكشين الرائدة، ولأول مرة في هذا القطاع، بين أبو ظبي والعالم. كما ويعمل خبراء التكنولوجيا لدينا في بوابة المقطع مع شركاء دوليين عالميين، مثل ميناء أنتويرب، لتقديم معاملات تجارية سريعة وموثوقة وآمنة من خلال برامج التطوير المختبر بعناية”

البلوكشين تبعث أملاً جديداً في قطاع الخدمات اللوجستية العالمي

ومن ناحية أخرى، تعد هذه الأخبار الأحدث في موجة استكشافات تقنية البلوكشين في جميع أنحاء قطاع الخدمات اللوجستية العالمية. ففي الآونة الأخيرة، انضمت شركة FedEx العملاقة للتوصيل العالمي إلى تحالف البلوكشين في الشهر الماضي، في محاولة لتطوير تقنية البلوكشين في عملياتها.

وفي آب/أغسطس، أعلنت شركة IBM العملاقة للتكنولوجيا وشركة التوصيل Maersk الرائدة عن إطلاقهم منصة تجارة عالمية معروفة باسم TradeLens مع 94 شركة موجودة بالفعل. وعلاوةً على ذلك، أطلقت شركة البلوكشين الناشئة SUKU، والتي يرأسها مجموعة من الموظفين السابقين في Deloitte، عن منصة لسلسلة التوريد مبنية على شبكات البلوكشين لكل من الاثيريوم وquorum في شهر أيلول/سبتمبر.

والجدير بالذكر هنا أنه يبدو أن غالبية المدراء التنفيذيين لقطاع الشحن يركزون بشكل متزايد على تقنية البلوكشين. ووجدت دراسة حديثة أجرتها INTTRA، وهي شبكة نقل عبر المحيطات، أن أكثر من 53% من 130 من المدراء الذين تم استطلاع آرائهم قالوا أنهم مهتمون بهذه التكنولوجيا. ومن المتوقع أن تمكّن البلوكشين وتقنيات دفتر الحسابات الموزَّع من توفير تريليون دولار في التجارة الجديدة خلال العقد القادم، وفقاً لتقرير صدر مؤخراً عن المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF) وBain & Company.

تابعنا على تيليجرام: @ArabbitNews
مصدر Coindesk

سيكون لهذا المحتوى معنى أكبر إذا قمت بإضافة رأيك. 😍

avatar
Loading data ...
Comparison
View chart compare
View table compare